موانىء دبي تتسلم اليوم قاطرة جديدة لسحب السفن تم تصنيعها بالكامل في حوض دبي الجاف

تتسلم سلطة موانىء دبي اليوم قاطرة السفن (رهيب 1) التي تم تصنيعها بالكامل في حوض دبي الجاف واستغرق تصنيعها عاماً كاملاً وسوف تستخدم السلطة في جر سفن الحاويات الى الارصفة المخصصة لهذا الغرض بميناء جبل علي. وقال مارتين هوسكينز المدير الفني بحوض دبي الجاف ان هذه القاطرة هي الرابعة من نوعها والتي يتم تصنيعها بالحوض لسلطة موانىء دبي على مدار السنوات الماضية بينما تم تصنيع قاطرة اخرى لمتطلبات العمل وجر السفن بالحوض مشيراً الى ان حوض دبي الجاف كان قد بدأ في تصنيع السفن به منذ عام 1993 ومنذ هذا التاريخ تم تصنيع 8 قاطرات وسفن به منها أربع قاطرات لسلطة موانىء دبي وأعلن انه يتم بناء سفينة جديدة حاليا من الالمنيوم لاحدى الجهات المحلية. ويبلغ طول القاطرة التي يتم تسليمها لسلطة موانىء دبي اليوم 30 متراً وتبلغ طاقة السحب بها 50 طناً وتجىء مطابقة تماما لمواصفات لويدز ريجستير العالمية المتخصصة في تصنيف السفن ومزودة بامكانيات متقدمة لمقاومة الحريق بسعة 24.000 متر مربع في الساعة. وقال هوسكينز ان حوض دبي الجاف لديه خطة مستقبلية لتوسيع نشاطه في منطقة الخليج وبناء سفن وقاطرات لدول المنطقة مشيراً الى ان الحوض يسعى للفوز بمناقصات تتعلق بهذا الأمر مؤكداً ان دبي هي المكان الأنسب في المنطقة لبناء هذا النوع الجيد من السفن وبهذا الحجم مشيراً أيضاً الى ان أشد الأسواق الاخرى المنافسة هي سنغافورة وهولندا. وأكد ان حوض دبي الجاف لديه الكفاءة والقدرة على توفير الخدمات المتنوعة للعملاء في الخليج مضيفاً ان انخفاض تكلفة بناء السفن يعد واحداً من أهم المميزات التي يتمتع بها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات