التنفيذي يوافق على اجراء دائرة التخطيط لمسح المساكن والسكان والمنشآت بامارة أبوظبي لعام 2000

وافق المجلس التنفيذي على قيام الشعبة الاحصائية بدائرة التخطيط بأبوظبي باجراء مسح للمساكن والسكان والمنشآت بامارة أبوظبي لعام 2000. وعلمت (البيان) ان المسح الذي سيبدأ الاعداد لتنفيذه في الفترة المقبلة بعد ان تلقت الدائرة موافقة المجلس التنفيذي على اجرائه يهدف الى توفير البيانات التفصيلية عن السكان والتي تساعد في رسم السياسة السكانية وتخطيط القوى العاملة اللازمة لعملية التنمية وتلبية متطلبات برامج وخطط التنمية من بيانات السكان والمساكن اللازمة لوضع تلك الخطط الهادفة لتحقيق تقدم ورفاه المجتمع. واوضحت مذكرة اعدتها الدائرة بشان المسح ان توجه الدائرة لاجراء مسح شامل للمساكن والسكان والمنشات في امارة أبوظبي جاء نتيجة الطلبات المتكررة من الجهات المختلفة للبيانات التفصيلية عن السكان والمساكن على مستوى المنطقة والمدينة والحي والقرية مشيرة الى ان البيانات التفصيلية التي يوفرها المسح عن خصائص السكان والمساكن والمنشات وانشطتها الاقتصادية وتوزيعاتها الجغرافية وضرورية وملحة ولازمة لوضع خطط وبرامج التنمية القطاعية والشاملة في امارة أبوظبي ومتابعة تنفيذها وتقييم ادائها موضحة ان تخطيط التعليم وتخطيط الخدمات الصحية وخدمات الكهرباء والمياه. والنقل والمواصلات والاسكان وتوفير السلع والخدمات يتطلب بيانات تفصيلية عن السكان والمساكن والمنشات لتوفير هذه الخدمات بشكل ملائم. ووفقا للمذكرة فان المسح يهدف كذلك الى توفير اطار حديث للاسر لاجراء عدد من البحوث الاسرية المتخصصة مثل بحث القوى العاملة, وميزانية الاسرة والتعرف على خصائص السكان الديمواجرافية والاقتصادية والاجتماعية واعداد الدراسات السكانية اللازمة ومعرفة عدد المباني والوحدات السكنية المشغولة والخالية وخصائصها وتوزيعها الجغرافي وحصر اعداد المواطنين العاطلين عن العمل والمساعدة على ايجاد الاعمال الملائمة لهم. كما يهدف الى معرفة عدد المنشات ونشاطها الاقتصادي وتوفير اطار حديث لها لاجراء عدد من البحوث المتخصصة مثل بحث التشييد والبناء والمسح التجاري والقطاع الخدمي واجراء عدد من الدراسات المتخصصة في مجال الاسكان للمساعدة في توجيه الاستثمارات الحكومية والخاصة في هذا القطاع الهام والمساعدة في وضع نظام لتجديد اطار الاسكان بالتعاون مع دوائر البلدية والاشغال والمباني التجارية في مدينتي أبوظبي والعين واعداد اسقاطات مستقبلية لعدد من الوحدات السكنية والاسر والافراد لعدد من السنوات المقبلة واستخراج المؤشرات الحضرية لامارة أبوظبي لمعرفة نصيب الفرد من الخدمات وتحديث بيانات السكان والمساكن للمخطط الاساسي لمنطقتي أبوظبي والعين على اساس التنظيم الحديث لكل منهما. كما يهدف المسح الى توفير البيانات الاساسية التي تساعد في وضع نظام السجل المدني للسكان لمعرفة حركتهم السنوية في امارة أبوظبي وتدريب الكوادر المواطنة على اعمال التعدادات العامة سواء من حيث التخطيط او التنفيذ وذلك من خلال مشاركتها الفعلية في تلك الاعمال واكتسابها الخبرات الملائمة التي تمكنها من اجراء المسوحات الاحصائية الميدانية. ويشمل نطاق المسح جميع مناطق امارة أبوظبي والمتمثلة في مدينة أبوظبي وريف أبوظبي ومدينة العين وريف العين وجزر امارة أبوظبي حيث سيتم تنفيذ المسح باسلوب المسح الشامل لجميع المباني والوحدات السكنية وغير السكنية والاسر والافراد عن طريق الزيارات الميدانية التي يقوم بها الباحثون المكلفون بتلك المهمة. وستسبق عملية البحث تجربة قبلية وذلك بهدف اختبار استمارات البحث من حيث الوقت المستغرق لجمعها ومدى تجاوب كل من مدلي البيانات وجامعيها والتاكد من دقة وشمولية التعليمات والتعاريف الخاصة بالبحث. وتم تنفيذ المسح على مرحلتين الاولى يتم خلالها حصر المباني والوحدات السكنية والمنشات والثانية يتم بها عدد الافراد وجمع بيانات تفصيلية عن خصائصهم الديموغرافية والاجتماعية والاقتصادية المختلفة وسيتم تنفيذ كافة مراحل البحث على مدى 20 شهرا منها ستة اشهر للمرحلة التحضيرية واربعة اشهر للعمل الميداني ومرحلة تجهيز البيانات واستخراج النتائج النهائية وتستغرق ستة اشهر ومرحلة مراجعة وتدقيق النتائج وتقييمها وطباعتها ونشرها وتستغرق اربعة اشهر. ويتطلب تنفيذ مسح المساكن والسكان والمنشات عددا كبيرا من المشتغلين خارج اوقات الدوام الرسمي يقدر بحوالي 2100 مشتغل. وسوف يتم توفير هذه الاعداد من موظفي الوزارات والدوائر الحكومية في امارة أبوظبي وتقدر تكلفة اجراء حصر شامل للمساكن والسكان والمنشات بكافة مراحله التحضيرية والميدانية واستخراج نتائجه وتحليلها سبعة ملايين ومئة وثلاثة واربعون الف درهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات