مشاركة سورية والمانية كبيرة بمعرض بغداد

شارك اكثر من 65 شركة سورية فى معرض بغداد الدولى الذى بدأت فعالياته امس الأول بعرض مختلف الصناعات السورية من بينها الادوات المنزلية والكهربائية والمقاسم الريفية والصناعات التحويلية والغذائية والسيراميك والمنظفات والادوية. ويبلغ حجم الصادرات السورية الى العراق نحو 500 مليون دولار ومن المتوقع ان يرتفع الى اكثر من ذلك خلال العام القادم خاصة بعد توقيع البروتوكول التجارى والاقتصادى الذى من شأنه تنشيط الفعاليات الاقتصادية والتجارية فى البلدين وتحفيزها على العمل. وتجدر الاشارة الى ان هناك اتفاقا بين البلدين لاستيراد نحو مليون طن من السلع السورية الى الاسواق العراقية عن طريق ميناء طرطوس بموجب مذكرة التفاهم (النفط مقابل الغذاء). كذلك تعرض 50 شركة ألمانية وأكثر من 554.1 شركة من 46 دولة منتجاتها في الدورة الجديدة لمعرض بغداد الدولي التي انطلقت أمس الأول وتستمر عشرة أيام. واتخذت الشركات الالمانية جناحا كبيرا في المعرض لعرض منتجاتها في مجالات تكنولوجيا بناء الاساسات والاجهزة الطبية والالات الثقيلة لصناعة الاغذية والحاصدات والمعدات الزراعية والاسلاك الكهربائية والمعدات عازلة وصناعة الانابيب. ويسعى ممثلو الشركات الالمانية للعودة من جديد إلى السوق العراقية بعد انقطاع دام عشرة أعوام. وأبرز تلك الشركات شركة مرسيدس وديوتس وسيمنس. وقد وعد نائب الرئيس العراقي طه ياسين رمضان في كلمة ألقاها في افتتاح المعرض أن بلاده ستعطي الدول والشركات المشاركة في المعرض أفضلية في الاستثمار والتعاون مع العراق حاليا وفي مرحلة ما بعد الرفع الشامل للعقوبات الاقتصادية. وتعد الدورة الحالية للمعرض من الدورات المتميزة من ناحية المشاركة الدولية ونوعية المعروضات. ــ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات