مئة وثمانون مليون درهم اجمالي المبادلات بين الجانبين العام الماضي, غرفة دبي تبحث تعزيز العلاقات الاقتصادية مع رومانيا

كتب مصطفى عويضة: دعت غرفة تجارة وصناعة دبي إلى توثيق الروابط والعلاقات التجارية بين رومانيا والامارات عامة ودبي خاصة وتعزيز حركة التبادل التجاري بين البلدين وبما ينعكس على حجم المبادلات التجارية مستقبلاً, كما دعت إلى تنمية التعاون الاقتصادي بين الجانبين من خلال الجهود الترويجية والتسويقية التي تقوم بها الشركات والمؤسسات والهيئات الحكومية المتخصصة وزيادة عدد الوفود والبعثات التجارية المتبادلة والمشاركة في المعارض الدولية المتخصصة التي تقام في كل من دبي ورومانيا. جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقد امس بغرفة تجارة وصناعة دبي مع الوفد التجاري الروماني وحضره من جانب الغرفة ماجد الشامسي نائب رئيس الغرفة وعبدالرحمن المطيوعي المدير العام واحمد البنا مساعد المدير العام للدراسات, ومن الجانب الروماني فيكتور ايروس ممثل هيئة الاستثمار في رومانيا رئيس الوفد بالاضافة إلى القائم بالاعمال الروماني لدى الدولة وعدد من التجار ورجال الاعمال في البلدين. وقال ماجد الشامسي نائب رئيس غرفة دبي ان جملة المبادلات التجارية بين دبي ورومانيا بلغت حوالي 180 مليون درهم اي ما يعادل 49 مليون دولار امريكي بالعام 1999 واننا نأمل في زيادة هذا الرقم وذلك عبر عدة وسائل من بينها تنشيط حركة الشحن والنقل الجوي بين دبي ورومانيا ولذلك نقترح تطوير خطوط جوية لتعزيز حركة شحن البضائع وتسهيل انتقال رجال الاعمال بين الجانبين. واضاف الشامسي لقد دخلت دبي الالفية الثالثة اكثر قوة مما مضى اقتصاديا واجتماعيا. وقامت حكومة دبي باستحداث عدد من المشاريع الاقتصادية الاستراتيجية من بينها مشروع مدينة دبي للانترنت ومشروع التجارة الالكترونية ومشروع الحكومة الالكترونية وذلك إلى جانب مساهمات القطاع الخاص النشط في عدد من المشاريع الصناعية والتجارية والخدمية. لقد ساهمت رزمة من التسهيلات والامتيازات التي تقدمها حكومة دبي في جذب عدد كبير من الشركات العالمية والاقليمية لاتخاذ مقر لها في كل من دبي والمنطقة الحرة لجبل علي والمنطقة الحرة في مطار دبي الدولي. وعلى ضوء هذه الحقائق المشجعة فإننا ندعو الشركات الرومانية للاستفادة من التسهيلات المتوفرة في دبي والمناخ الاستثماري الملائم بالاستثمار في المشاريع التقنية والمعلوماتية وفي الصناعات التحويلية ذات التكنولوجيا المتقدمة. وإلى جانب ذلك اقامة مراكز للتوزيع لتغطية اسواق الامارات ودول الخليج وبعض المناطق في اواسط آسيا وشرق افريقيا حيث تشكل جميعها سوقا استهلاكية لاكثر من 5.1 مليار مستهلك. من ناحيته دعا رئيس الوفد الروماني رجال الاعمال زيادة حجم استثماراتهم في بلاده مؤكداً على وجود العديد من المشاريع التي يمكن ان توجه اليها هذه الاستثمارات سواء كانت مشروعات صغيرة او متوسطة, وذلك في ضوء التسهيلات التي تقدمها حكومته للمستثمرين. وقال ان بلاده تقع في منطقة حيوية بالقارة الاوروبية مما يجعلها مركزاً للتوزيع وانتقال البضائع إلى دول القارة مشيراً إلى انه بالاضافة إلى توافر العديد من الفرص الاستثمارية بالمجالين الصناعي والزراعي فإن رجال الاعمال في دبي يستطيعون الاستثمار بالقطاع السياحي وهو قطاع حيوي في رومانيا حيث تم تخصيص هذا القطاع والمجال مفتوح لاستقبال المستثمرين. من ناحيته اكد القائم بالاعمال الروماني في الدولة على اهمية تبادل الزيارات والوفود مشيراً إلى ان هذه الزيارة هي الثانية لوفد روماني إلى دبي خلال هذا العام. وقال ان دبي والتي اصبحت مركزاً مهماً على خارطة التجارة العالمية كمركز لاعادة التصدير خاضت تجربة جيدة للوصول إلى هذه المكانة وان الوفد الروماني جاء للاطلاع على تجربة دبي هذه للاستفادة منها خاصة في ظل توجه رومانيا لان تكون مركزاً لاعادة التصدير والتوزيع إلى مختلف الدول الاوروبية سواء شرق اوروبا او غربها. واشار إلى ان بلاده تعمل على اجتذاب الاستثمارات ورؤوس الاموال ولذلك فإن رومانيا وضعت التشريعات والقواعد التي تسهل في جذب المستثمرين مستفيدة بذلك بتجارب ناجحة مثل تجربة دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات