موتورولا وماستر كارد تؤسسان تحالفا لترويج التجارة المتنقلة

شركة ماستركارد العالمية وشركة موتورولا, إنك ان التجارة المتنقلة وهي القدرة على ادارة المشتريات والمعاملات المالية اثناء التنقل باستخدام اجهزة الانترنت اللاسلكية ـ تمثل مستقبل التجارة الالكتروني. وكبرهان على ذلك, اعلنت الشركتان أمس عن تحالفهما بهدف تخصيص موارد لجعل التجارة المتنقلة حقيقة بالنسبة للمستهلكين حول العالم. وستتعاون موتورلا وماستر كارد لمواصلة ابحاثهما ومشاريعهما التطويرية لضمان توافق نظم الدفع الالكترونة التابعة لماستركارد مع اجهزة ومنصات الانترنت اللاسلكية التابعة لموتورولا. وتعتزم الشركتان تطوير الجيل التالي من تقنيات التجارة المتنقلة والتي تدعم مبادرات المجموعة العالمية لتوافق التجارة المتحركة التي اسست مؤخراً والتي تعتبر الشركتان من اعضائها البارزين. ويشمل التحالف ايضا التعاون في عدد من المبادرات المهمة لترويج مزايا وفوائد التجارة المتنقلة بين المستهلكين من خلال نشاطات تسويقية مشتركة. صرحت جانيس ويب, النائبة الأولى للرئيس والمديرة العامة لمجموعة الشبكات الشخصية في موتورولا: (يعتبر هذا التعاون بمثابة خطوة مهمة ستساهم في تسريع عملية توفير قدرات التجارة الالكترونية للمستهلكين المتنقلين مما يعزز التجارة المتنقلة ويضمن تجربة رائعة لمستخدميها. فتخيل انك في رحلة عمل وتلقيت اشعارا عبر هاتفك المتحرك بأن رحلتك الجوية قد الغيت. فمع توافر قدرات التجارة المتنقلة, ستتمكن من ايجاد رحلة اخرى ودفع قيمة بطاقة سفر جديدة عبر هاتفك المتحرك الذي اصبح ايضا جهاز انترنت متحركاً. وهذه واحدة فقط من الامكانيات غير المحدودة للتجارة المتنقلة. وجدير بالذكر ان هذه الاتفاقية بين ماستركارد وموتورولا لا تشمل (يورباي انترناشيونال) , وهي الشركة الأوروبية المتحالفة مع ماستركارد, وذلك بهدف ترويج التجارة المتنقلة في كافة انحاء أوروبا. وتنوي الشركات المشاركة في التحالف ايضا العمل سويا لتكييف نظم الدفع الذكية الحالية مع بيئة الاجهزة المتحركة. وتشمل هذه النظم كلا من نظام (Mastercard M/chip TM, وهو نظام الائتمان السحب المتكامل التابع لماستركارد والمرتكز على الرقائق الالكترونية, ونظام (موندكس TM) , وهو نظام ماستركارد للدفع النقدي الالكتروني او المحفظة الالكترونية والمرتكز على الرقائق الالكترونية ايضا. وقال كريس جارمان, النائب الأول للرئيس في قسم التجارة المتنقلة في ماستركارد العالمية: (تتحرك ماستركارد بشكل سريع للتعاون مع موتورولا ومن خلال تحالفاتها الاخرى لتطوير وسائل دفع امنة لخدمة قطاع التجارة الالكترونية المتنقلة المتنامي. وستتيح الشراكات التي اسستها ماستركارد مع شركات تقنية معلومات رائدة لعملاء المؤسسات المالية العضوة في شبكتنا التقنيات المتنقلة الأكثر تطورا المتوافرة حاليا وفي المستقبل) . هذا وسيمكن تحالف موتورولا مع ماستركارد الشركة الأولى من التعاون بشكل اكبر مع الـ 22000 مؤسسة مالية العضوة في شبكة ماستركارد. ونتيجة لذلك, تتوقع موتورولا اجراء تحسينات مستمرة على قدرات ووظائفية اجهزتها ومنصاتها اللاسلكية الحالية المخصصة للانترنت. وستستفيد الشركتان ايضا من خبرات وريادة وشهرة العلامة التجارية لبعضهما البعض, حيث تتمتع موتورولا بسمعة رفيعة كشركة عالمية رائدة في مجال الاتصالات وكشركة لعبت دورا رياديا في مجال تقنيات الانترنت اللاسلكية كماتشتهر ماستركارد بكونها تمتلك علامة الدفع الالكترونية الأوسع انتشارا في العالم وبكونها تلعب دورا محفزا على تطوير حلول التجارة المتنقلة.

تعليقات

تعليقات