أبوظبي تستضيف اللقاء الخامس عشر لأمانة مجلس التعاون ورؤساء غرف المجلس

يعقد في أبوظبي يوم 29 مارس الجاري اللقاء المشترك الخامس عشر للأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي مع رؤساء واعضاء غرف دول المجلس. وأبلغت مصادر الامانة العامة لمجلس التعاون (البيان) بأن جدول أعمال اللقاء يتضمن مذكرة للامانة حول القرارات الاقتصادية للمجلس الاعلى في دورته العشرين بالرياض ومذكرة للامانة العامة لاتحاد الغرف حول تعزيز دور الاتحاد والغرف الاعضاء في تنفيذ الاتفاقية الاقتصادية الموحدة ومذكرة للامانة العامة لمجلس التعاون حول الموضوعات الاقتصادية التي ستعرض على اللجان الوزارية لعام 2000 ومذكرة للامانة العامة للاتحاد حول استخدام المنتجات الصناعية الخليجية في القروض والاعانات ومذكرة لامانة التعاون حول توظيف القوى العاملة المواطنة وتسهيل تنقلها بين دول المجلس ومذكرة لامانة الاتحاد حول تسهيل اجراءات منح الاعفاء الجمركي ومشاكل نقل المنتجات الوطنية بين دول المجلس ومذكرة حول توصيات ندوة مكافحة الغش التجاري والتقليد اضافة الى التقارير المقدمة من كل من مؤسسة الخليج للاستثمار وهيئة المواصفات والمقاييس بدول المجلس ومنظمة الخليج للاستشارات الصناعية ومركز التحكيم التجاري لدول المجلس. ووفقا للمذكرة التي ستعرض على اللقاء حول دور الاتحاد والغرف الخليجية في تطوير الاتفاقية الاقتصادية والاتحاد الجمركي على ضوء قرارات القمة العشرين لمجلس التعاون الخليجي فان الاتفاقية الاقتصادية الموحدة قد حققت الكثير على صعيد العمل الاقتصادي المشترك بين دول المجلس, كما ان السياسة التجارية الموحدة لدول المجلس تعتبر احدى اهم اهداف هذه الاتفاقية ويعتبر تحقيق هذا الهدف من اهم الامور التي باتت ضرورية امام دول المجلس في ظل التكتلات الاقتصادية القائمة على مستوى العالم وفي ظل ظروف العولمة الاقتصادية, وذلك من اجل الحفاظ على المصالح المشتركة لدول مجلس التعاون الخليجي وبما يكفل النمو والازدهار في الانشطة الاقتصادية الانتاجية والخدمية في ضوء الاطار التطبيقي والواقع العملي الذي هيأته الاتفاقية الاقتصادية الموحدة سواء لتيسير انسياب التجارة البينية بين دول المجلس او حماية مصالحها مجتمعة كشريك تجاري رئيسي مع العالم الخارجي.

تعليقات

تعليقات