الشركة الصينية الوطنية للأسماك تعزز دور مكتبها في دبي

أعرب عبدالرحمن غانم المطيوعي مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي عن الترحيب بسعي الشركة الصينية الوطنية لتوسيع نشاط مكتبها في دبي ليشمل نشاط التصدير الى المناطق المجاورة ومنطقة آسيا الغربية بأكملها, اضافة الى خدمات الصيانة والتزويد بالوقود للسفن التي تملكها الشركة في بحر العرب والمحيط الهندي والساحل اليمني ويبلغ عددها 30 سفينة. وكانت الشركة الصينية قد افتتحت مكتبها في دبي قبل بضع سنين. جاء ذلك اثناء استقبال مدير عام غرفة دبي صباح اليوم لبعثة برئاسة رئيس الشركة الصينية الوطنية للأسماك (ليوشنلي) . وحضر الاجتماع القنصل التجاري الصيني في دبي (وانج جو كيانج) . واشار المطيوي الى ان التسهيلات المتوفرة في دبي لقطاع السفن والتخزين كبيرة خصوصا في المنطقة الحرة لجبل علي وفي حوض دبي الجاف الذي يقدم خدمات لكل احجام السفن بتقنية متطورة وحديثة.وذكر المطيوي ان تعامل الامارات عامة ودبي خاصة مع الصين متميز جدا وهي تحتل المركز الأول بين الدول التي تتعامل معها دبي تجاريا حيث بلغ اجمالي تجارة دبي الخارجية غير النفطية مع الصين في العام 1998 اكثر من 1.6 مليارات درهم, غالبيتها للاستيراد. وأضاف مدير عام الغرفة ان هذا التطور الكبير في حجم الواردات من الصين يدل على الامكانيات الكبيرة التي تتمتع بها الصين وعلى مستوى منتجاتها المميزة التي استطاعت ان تغزو بها أسواق العالم. وذكر رئيس الشركة الصينية الوطنية للأسماك ان مجالات التعاون بين الصين الامارات عامة ودبي خاصة كثيرة وواسعة, وقد تمكن من خلال زيارته الأولى إلى المنطقة ان يدرك الدور الذي تلعبه دبي في هذه المنطقة. وقال ان الشركة التي يرأسها تملك 500 سفينة صيد كبيرة ومجهزة بأحدث الوسائل للحفظ والتبريد والتخزين, كما تملك مصانع لتصنيع ادوات الصيد وورش لصيانة السفن, ولديها 30 فرعا في انحاء العالم. وأشار رئيس الشركة الصينية إلى أن وجود فرعها في دبي ساعدها على تحقق نتائج ممتازة في المنطقة وسوف تقوم بتطوير دور هذا الفرع بحيث تتمكن من تغطية الأسواق المجاورة انطلاقا من دبي والقيام بأعمال صيانة سفنها محليا.

تعليقات

تعليقات