غرفة دبي،توقيع اتفاقية تعاون مع اتحاد الصناعيين الماليزيين

وقعت غرفة تجارة وصناعة دبي صباح أمس اتفاقية تعاون مع اتحاد الصناعيين الماليزيين تم بموجبها تبادل المعلومات وبحث سبل تعزيز وتوثيق العلاقات الاقتصادية بين الجانبين. وأشاد حسن بن الشيخ رئيس غرفة تجارة وصناعة دبي بالجهود التي تبذلها ماليزيا لتوثيق تعاونها مع الامارات بصورة عامة ودبي بصورة خاصة من خلال تكثيف زيارات الوفود وافتتاح مكتب مجلس الاخشاب الماليزي في دبي والقيام بتوقيع اتفاقية تعاون والسعي لافتتاح مكاتب تمثيلية لمختلف القطاعات الاقتصادية على غرار مجلس الأخشاب وعلى سبيل المثال مجلس زيت النخيل ومجلس المطاط حيث ان ماليزيا تعتبر من أكبر الدول المنتجة لهاتين المادتين. جاء ذلك خلال كلمته أمس بمناسبة زيارة وفد ماليزي اقتصادي للغرفة برئاسة سونج سيو هونج رئيس لجنة العمل في اتحاد الصناعيين الماليزيين. وأعرب ابن الشيخ عن أمله ان تساهم هذه الجهود في تعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية والاستثمارات القائمة بين البلدين والتي تطورت بشكل ملحوظ بعد الزيارة التي قام بها وفد من غرفة دبي الى ماليزيا منذ عامين. وكشف عن ان غرفة دبي استقبلت في العام الماضي خمسة وفود وبعثات من بلدكم الصديق. وقد وقعنا مذكرة تفاهم مع وفد الغرفة الماليزية الوطنية واستقبلنا وفدين من غرفة سيلانجور وغرفة التجارة الماليزية وبعثة برئاسة وزير الثقافة والفنون والسياحة, ووفدا برئاسة نائب وزير الصناعات الأولية. كما استقبلنا هذا العام وزيرة الوحدة الوطنية والتنمية الاجتماعية, ونأمل ان تساهم هذه النشاطات المكثفة في تعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية وانسياب حركة الاستثمارات بين بلدينا. ونشير الى ان توقيع اتفاقية التعاون اليوم يعتبر خطوة هامة في اتجاه تعاون أشمل في مجالات التجارة والاقتصاد. وأعرب عن تفاؤله بأن العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين سوف تتجه الى النمو المتصاعد خلال السنوات القليلة المقبلة سيما وان المنتجات الماليزية تلقى رواجا كبيرا في أسواقنا والاسواق التي تغذيها دبي وتضم حوالي 5.1 مليار مستهلك وذلك نظرا لجودتها العالية واسعارها التنافسية. وأكد ان التبادل التجاري بين الامارات عبر دبي وبين ماليزيا يبلغ حوالي 2.1 مليار درهم سنويا (307 ملايين دولار أمريكي) مما يشكل 3.1% من اجمالي تجارة دبي الخارجية غير النفطية البالغة 7.88 مليار درهم (24 مليار دولار أمريكي). وتشكل واردات دبي من الخشب الماليزي حصة كبيرة من حركة التبادل التجاري بين البلدين حيث تحتل الامارات المرتبة الأولى على قائمة الدول المستوردة للخشب الماليزي ومنتجاته. وقال ان الرحلات المباشرة التي تسيرها طيران الامارات بمعدل أربع رحلات اسبوعيا من دبي الى كوالالمبور وكذلك الرحلات التي تسيرها الخطوط الجوية الماليزية من كوالالمبور الى دبي تساهم في تسهيل حركة التبادل التجاري والسياحي, ونحن مدركون للامكانيات الكبيرة التي تتمتع بها ماليزيا في هذين القطاعين. ولذلك فإننا ندعو الهيئات المختصة للترويج السياحي والثقافي لماليزيا في دبي مثل المشاركة في القرية العالمية التي تقام ضمن فعاليات مهرجان دبي للتسوق. ودعا رجال الأعمال الماليزيين لدراسة امكانية اقامة مراكز للتوزيع السلعي في دبي استهدافا لتوطيد العلاقات بين رجال الأعمال في بلدينا وزيادة الفرص الاستثمارية المتاحة للتعاون المشترك في مجالات المشاريع الصناعية المشتركة. وفي هذا المجال أود ان أشير الى ان مئات الشركات الاجنبية قد نجحت في توسيع نطاق أنشطتها داخل الدولة وعلى مستوى دول مجلس التعاون من خلال اقامة مراكز للتوزيع السلعي. وأكد استعداد غرفة تجارة وصناعة دبي لتقديم كافة التسهيلات المتاحة الكفيلة بتنشيط تجارتنا الثنائية وتعزيز التعاون الاقتصادي والتقني بين البلدين الصديقين.

تعليقات

تعليقات