غرفة الشارقة تحث القطاع الخاص على الاستفادة من اتفاقيات حماية الاستثمار

دعت غرفة تجارة وصناعة الشارقة فعاليات القطاع الخاص المحلي في الدولة الى الاستفادة من اتفاقيات التعاون الاقتصادي والفني واتفاقيات ضمان وحماية وتشجيع الاستثمارات ومنع الازدواج الضريبي التي توقعها الدولة مع الدول الشقيقة والصديقة وكذلك مذكرات وبروتوكولات التفاهم والتعاون التي تبرمها غرف التجارة والصناعة لتعزيز استثماراتهم وحجم شراكتهم التجارية مع نظرائهم من رجال الأعمال في تلك الدول, جاء ذلك في تصريح لأحمد محمد المدفع رئيس مجلس ادارة الغرفة في أعقاب توقيع مذكرة تفاهم وتعاون بين الغرفة وهيئة ترويج الصادرات التايلاندية التابعة لوزارة الاقتصاد والتي وقعت بمقر الوزارة في بانكوك صباح أمس وحضر مراسم التوقيع أعضاء وفد الغرفة برئاسة سعادة أحمد محمد المدفع رئيس مجلس الادارة ويرافقه محمد سالم المشرخ وعبد الله محمد شريف زمان ومبارك بالأسود مبارك مساعد المدير العام ومدير الشئون الاقتصادية بالغرفة ومحمد علي بن دخين مدير مبيعات مركز اكسبو الشارقة ووقعها عن الجانب التايلاندي سي كيبول وكيل وزارة الاقتصاد التايلاندي وبحضور نائب الوزير وعدد من المسئولين في الوزارة وأوضح المدفع ان هذه المذكرة ستفسح المجال أمام تعزيز التعاون المشترك بين الجانبين كما ستشجع على زيادة حجم المبادلات التجارية بين تايلاند والامارات بشكل عام والشارقة بشكل خاص. كما ستتيح بنود هذه المذكرة تقديم وسائل الدعم والتشجيع والمساندة لرجال الأعمال وشركات التصدير والاستيراد لمضاعفة حجم عملياتها الاستثمارية والتجارية بما في ذلك تسهيل الحصول على المعلومات والبيانات عن فرص الاستثمار والعروض التجارية المتاحة وكذلك تسهيلات المشاركة في الأحداث الاقتصادية والمعارض التي تشهدها كل من تايلاند والشارقة وأوضح المدفع انه بموجب هذه المذكرة سوف يتم تشكيل لجنة مشتركة وتسمية أعضائها من الجانبين لمتابعة تنفيذ بنود تلك المذكرة وضمان تحقيق أهدافها وأشار المدفع الى ان هدف زيارة وفد الغرفة لتايلاند يتمثل في بحث آفاق التعاون المشترك مع الجانب التايلاندي حيث عقد الوفد جلسة محادثات مع وكيل وزارة الاقتصاد وكذلك نائب الوزير الى جانب لقاء الوفد ومدير عام هيئة الصادرات التايلاندية وزيارة عدد من المنشآت والمرافق الاقتصادية الى جانب حضور حفل افتتاح فعاليات معرض تايلاند الدولي للمجوهرات في بانكوك الذي انطلق في الأول من مارس ويستمر حتى الرابع من مارس ومن ثم دعوة بعض الدول المشاركة لحضور معرض الشرق الأوسط الثامن للساعات والمجوهرات الذي يقام تحت مسمى معرض القرن في الفترة من 3 ـ 7 ابريل المقبل بمركز اكسبو الشارقة كما بحث ترتيبات تنظيم الدورة الخامسة للمعرض التايلاندي في الشارقة ودعوة الفعاليات التايلاندية للمشاركة في المعارض المقبلة لمركز اكسبو الشارقة. هذا ومن المقرر أن يعود وفد الشارقة الى البلاد مساء اليوم عقب اختتام برنامج زيارته الذي يتضمن زيارة بعض المصانع التايلاندية والالتقاء بالمسئولين فيها.

تعليقات

تعليقات