ختام مؤتمر (الفياتا 99)، ولي عهد دبي: تحديات الألفية الثالثة تؤثر على كافة مدن العالم

أكد الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع ان مؤتمر (الفياتا) حقق نجاحا حقيقيا من خلال المناقشات وتبادل وجهات النظر والخبرات على مدى أيامه الأربعة التي بحثت الامور المهمة ذات العلاقة بالصناعة . جاء ذلك في الكلمة الختامية التي ألقاها بالنيابة عنه سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس دائرة الطيران المدني في دبي رئيس طيران الامارات في حفل الختام لمؤتمر (الفياتا) . وأعرب الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم اعتزاز دبي باستضافة ذلك الجمع من المشاركين من ممثلي الاتحاد الدولي لجمعيات ووكلاء الشحن والتخليص هذا العام. وأكد الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ان المؤتمر حقق نجاحا حقيقيا من خلال المناقشات البناءة وتبادل وجهات النظر والخبرات على مدى أيام المؤتمر التي بحثت الامور المهمة ذات العلاقة بالصناعة. وأشاد سموه بالمؤتمر الذي شارك فيه 1500 عضو مثلوا 70 دولة مختلفة. وقال سموه انه مع اقتراب القرن المقبل والالفية الجديدة أصبح من الواضح أهمية موضوع المؤتمر (التحديات في الألف عام المقبلة) مثل تطبيق الرسوم والاجراءات الجمركية الموحدة والتي تؤثر على دبي تأثيرها على العالم أجمع في اطار صناعة الشحن والتخليص, وأعرب الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عن سعادته لارتفاع مكانة الامارات العربية المتحدة في ميدان الشحن عبر العالم, حيث غدت دبي مركز الشحن المعترف به في المنطقة. وأكد سموه انه على الرغم من ان اللجنة الوطنية لوكلاء الشحن والتخليص مازالت فتية, الا انها نجحت في فترة قصيرة في ترويج مصالح هذه الصناعة, حيث حققت الامارات مركزا رائدا في مجتمع مخلصي الشحن الدوليين. وفي النهاية نقل سمو الشيخ احمد بن سعيد آل مكتوم تحيات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الى جميع المشاركين في هذا المؤتمر خالص تمنياته لهم. ثم ألقى عبدالملك الدهمان رئيس منظمة الفياتا العالمية كلمة قصيرة أعرب من خلالها عن أمله ان تبقى دبي عالقة كذكرى طيبة في عقول المشاركين, وخاصة قد لا يكون البعض قد عرف عنها الكثير قبل مجيئه اليها والتعرف على الحركة الهائلة بها, مشيدا بحسن خلق وضيافة الشعب الاماراتي الطيب. وقال الدهمان انه بذل أقصى جهده خلال فترة رئاسته للمنظمة التي امتدت على مدار عامين في محاولة لانجاح دور المنظمة على المستوى العالمي, مبديا شكره لجميع من عاونوه على القيام بالمهمة التي وصفها بأنها ثقيلة وشاقة وتتطلب كثيرا من الصبر. وقال ان المؤتمر كان ناجحا بكافة المقاييس, حيث شهد توقيع مذكرة تفاهم (الكاليكات) الخاصة بتنظيم قواعد الشحن والتخليص وعلاقات الوكلاء داخل الاتحاد الاوروبي والتي جاءت لتتويج عشر سنوات من المفاوضات المكثفة. وفي نهاية الكلمة قام عبدالملك الدهمان بتسليم رئاسة المنظمة للرئيس الجديد كريستوفر جليسبي الذي ألقى بدوره كلمة قصيرة أعرب فيها عن سعادته وأمله في ان يحصل على القدر نفسه من العون الذي حصل عليه زميله الدهمان خلال فترة رئاسته. ثم قام الرئيس الجديد لمنظمة الفياتا بتسليم احمد البنا رئيس المنظمة لمؤتمر (فياتا 99) ونائب مدير عام غرفة دبي للتجارة والصناعة هدية تذكارية تقديرا للجهد الكبير الذي بذله من تنظيم هذا المؤتمر الناجح. بعد ذلك قام براين كاليبر الرئيس السابق لمنظمة الفياتا بالقاء كلمة دعا فيها اللجنة الوطنية لوكلاء الشحن والتخليص الى المشاركة في دعم دور المنظمة الدولية موجها لها الشكر على كافة المجهودات التي بذلتها خلال الأعوام الأربعة الماضية. وقد أشاد كاليبر بالدور الذي لعبه الدهمان في تفعيل دور منظمة الفياتا خلال فترة رئاسته لها. وقد أكد عيسى بلوش رئيس اللجنة الوطنية لوكلاء الشحن والتخليص بالامارات ونائب رئيس منظمة الفياتا ان المؤتمر فتح آفاقاً جديدة للتعاون خلال الألفية الثالثة. وقال انه القى الضوء على العديد من القضايا المهمة والتي كان أهمها على الاطلاق: ـ ضرورة رفع مستوى أداء صناعة الشحن والتخليص للوصول الى اعلى مستويات الاداء خلال الألفية الثالثة. ـ ضرورة الاهتمام بالتجارة الالكترونية كأداة فاعلة وأساسية في حركة التجارة العالمية. ومن جانبه اوضح علي الجلاف نائب رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر ومدير عام قرية دبي للشحن ان المؤتمر كان فرصة طيبة لتبادل الخبرات ودعم اواصر الصداقة بين المشاركين وقال ان المؤتمر يعد خطوة اولى على طريق الشراكة والتعاون في مجال صناعة الشحن والتخليص. وقد وجه احمد البنا رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر الشكر للضيوف والمشاركين في المؤتمر معرباً عن عظيم امتنانه لجميع من شاركوا في انجاح فعاليات المؤتمر وقد قام احمد البنا بتقديم هدية تذكارية لسمو الشيخ احمد بن سعيد آل مكتوم تقديراً لدعم سموه للمؤتمر وتشريفه له بالحضور. كما قام البنا بتقديم عدد من الهدايا التذكارية لكل من عبدالملك الدهمان الرئيس السابق لمنظمة الفياتا ورالف دي بوير رئيس اللجنة المنظمة لمؤتمر الفياتا 2000 (فينكس) وفي نهاية الحفل شاهد الحضور فيلماً تسجيلياً قصيراً حول مدينة روتردام الهولندية التي ستستضيف مؤتمر الفياتا العام المقبل. كما شاهد جمهور الحضور من المشاركين فقرة فنية من التراث الشعبي لدولة الامارات العربية المتحدة. الشيخ أحمد خلال القاء الكلمة جانب من الرقصات الشعبية

طباعة Email
تعليقات

تعليقات