بعد غياب أربعين عاماً ، 93 شركة ألمانية في معرض تكنولوجي يعقد بمصر

تستضيف القاهرة غداً حشدا هائلا من كبريات الشركات الصناعية والتكنولوجية الالمانية في اطار معرض تكنولوجى ضخم يعود للانعقاد بمصر بعد غياب دام اربعين عاما. تشارك في المعرض نحو 93 شركة المانية تكنولوجية وصناعية عملاقة ويحضره لفيف من كبار رجال الاعمال والصناعة والمتخصصين في المجالات التكنولوجية من الالمان والمصريين وعدد من مسؤولى الدولتين . ويرى هانز اولاف هينكيل رئيس اتحاد الصناعات الالمانى الذى يرعى المعرض بالتعاون مع اتحاد الصناعات المصرى أن انتهاج مصر لخطوات ومعايير اصلاح اقتصادى جريئة خلال السنوات الاخيرة قادها الى اعتلاء مركز الريادة والجذب في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا على صعيد الاداء الاقتصادى والاستثمارى المتميز فيما وصفها بأنها نمر اقتصادى في المنطقة. وقال هانز اولاف في بيان له بمناسبة عودة انعقاد المعرض الصناعى والتكنولوجى الالمانى في مصر ان تحقيق تلك الانجازات الاقتصادية على أرض مصر يقود المستثمرين ورجال الصناعة والتكنولوجيا في المانيا الى التطلع نحو السوق المصرية الرحبة سعيا الى تدعيم وتوسيع أطرالتعاون بين الجانبين وزيادة حجم التواجد الصناعى والتكنولوجى الالمانى بها خاصة في ظل توجهات الحكومة المصرية نحو التحديث والتطوير للصناعات والتكنولوجيات المتطورة. وأكد هنريش بيندر رئيس برنامج التعاون الالمانى مع بلدان الشرق الاوسط وشمال افريقيا المعروف باسم مبادرة الشرق الاوسط وشمال افريقيا أن المبادرة تصنف التعاون مع مصر في قمة اولويات البرنامج نظرا لخطى التحرر الاقتصادى الواسعة التى انتهجتها مصر مشيرا الى أن المعرض الذى ترعاه دوائر الصناعة في البلدين يحمل في طياته فرصا ممتازة للمستثمرين في الدولتين. ـ أ.ش.أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات