لدى افتتاحه مركز مكس بالمنطقة الحرة بدبي، أحمد بن سعيد: حكومة دبي تخطط لاقامة المزيد من المراكز التجارية

أعلن سمو الشيخ احمد بن سعيد آل مكتوم رئيس دائرة الطيران المدني رئيس طيران الامارات عن وجود مخطط لدى حكومة دبي تنفذه بالتعاون مع القطاع الخاص لاقامة المزيد من المراكز التجارية في غضون العامين المقبلين بهدف تعزيز اسواق دبي وبخاصة أسواق التجزئة وللدخول بقوة الى الالفية الثالثة . وقال سموه في مؤتمر صحفي بمناسبة افتتاح مركز مكس الشرق الاوسط في المنطقة الحرة في مطار دبي ان السوق يستوعب اقامة المزيد من المراكز التجارية, لاسيما وان دبي تعتمد على المنافسة والسوق المفتوحة مستبعدا حدوث أي عوامل سلبية. وأشار سموه الى ان المستثمرين أصحاب المراكز التجارية الجديدة سيقومون بالاعلان عن التفاصيل في الوقت المناسب. ورحب سموه بافتتاح مركز مكس خاصة وانها تعمل في مجال الموضة والازياء, وقال (ان ما نريد ان نراه في دبي هو التركيز على نحو اكبر على الازياء في ضوء العدد الكبير من المراكز التجارية الذي يفوق 22 مركزا حاليا) . وأضاف: (قد اكتسبت صيتا دوليا باعتبارها مركزا ماليا وتجاريا, الا انها لم تقطع شوطا طويلا في عالم الازياء الذي لابد وان يكون الباب مفتوحا امامه على مصراعيه مع العدد الكبير من مراكز التسوق وزيادة تعداد السكان وزيادة عدد زوار دبي سنويا بشكل مضطرد. وأكد سمو الشيخ احمد بن سعيد آل مكتوم دعم دائرة الطيران المدني للشركات العاملة بالمنطقة الحرة لمطار دبي, معربا عن أمله بأن يصار قريبا الى تنفيذ خطة التوسعات الخاصة ببناء المبنى الثالث للمنطقة الحرة لاستيعاب المزيد من الشركات العالمية. من جانبه قال الدكتور محمد الزرعوني مدير المنطقة الحرة لمطار دبي ان اجمالي عدد الشركات العاملة حاليا بالمنطقة الحرة قد بلغ 62 شركة, معربا عن توقعه بارتفاعها الى نحو 75 شركة قبل نهاية العام الحالي. وأوضح ان المنطقة الحرة قد تلقت نحو 410 طلبات من شركات عالمية الا انها وافقت على 62 شركة بسبب اعتمادها على الاختيار الدقيق للشركات, وقال الزرعوني: (نحن لا نريد ان نكون مكتبا عقاريا, بل لا نريد الاستثمار الأفضل الحرة, خاصة واننا نحظى بموقع متميز في قلب مدينة دبي ولدينا تسهيلات جيدة نقدمها للمستثمرين) . ووفقا لما ذكره الزرعوني فإن نسبة الاشغال في المبنيين التابعين للمنطقة الحرة ماليا قد بلغت نحو 99%, مشيرا الى ان العمل جار على خطة التوسعات لاقامة المبنى الثالث بهدف استيعاب المزيد من كبريات الشركات العالمية متعددة الجنسيات. أما راجيف سعيد مدير عام مكس لمنطقة الشرق الأوسط, فقد أعلن عن بلوغ ايرادات المجموعة نحو 350 مليون دولار للعام الماضي, وبلغت مساهمة منطقة الشرق الأوسط نحو 10-12%. وقال سوري ان الشركة تمتلك حاليا 5777 محلا في 41 دولة ولديها 5400 منفذ بيع بالتجزئة من خلال قنوات توزيعية. وأشار الى افتتاح مكتب مكس في دبي يسعى لتعزيز اسم مكس في المنطقة ولتقديم الدعم المباشر للسلسلة. كما تحدث عن خطط مستقبلية لمكس في المنطقة تشمل افتتاح 8 محلات عام 2000 والدخول الى أسواق قبرص وتركيا العام المقبل. وأعرب عن شكره الخاص لدائرة الطيران وسمو الشيخ أحمد بن سعيد وللدكتور الزرعوني بسبب التسهيلات الكبيرة في المنطقة الحرة حيث لا يوجد تصاريح عبور تفتيش وغيرها. أما قنصل عام هولندا لودي ابست فقد عبر عن اعتزازه بمجموعة مكس التي تمكنت من ارتياد الاسواق العالمية وقيامها بتغيير صورة المنتجات الزراعية الهولندية. وقال ان التبادل التجاري بين بلاده والامارات قد شهدت نموا مضطردا حيث ارتفعت الصادرات الهولندية للامارات بنسبة 47% لتصل الى 710 ملايين درهم خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الحالي, فيما ارتفعت صادرات الامارات لهولندا بنسبة 46% لتصل الى 110 ملايين درهم للفترة نفسها. وأشار الى وجود 110 شركات هولندية تعمل بالدولة وتسعى لزيادة حجم التبادل التجاري وفتح قنوات العمل بين القطاع الخاص في كلا البلدين. ويذكر ان مجموعة مكس كانت قد تأسست عام 1980 في هولندا, وهي اليوم أحد الاسماء العالمية الرائدة في دنيا الأزياء, وهي تتواجد في كامل انحاء أوروبا وكندا والشرق الأقصى والشرق الأوسط. سمو الشيخ احمد بن سعيد يفتتح مركز مكس جانب من المؤتمر تصوير: محمد احمد

طباعة Email
تعليقات

تعليقات