ستة ملايين درهم صفقة لشركة محلية، اختتام ناجح لمعرض تايلاند99باكسبو الشارقة

اختتم معرض تايلاند 99 فعالياته بتحقيق نجاح كبير انعكس في حجم الصفقات والتي تم عقدها خلال فترة المعرض وحجم الاقبال الكبير على المعرض من التجار ورجال الأعمال من داخل الدولة والدول المجاورة.فقد شهد آخر يوم في المعرض توقيع صفقة توريد اجهزة تكييف ومعدات كهربائية منزلية بقيمة 6 ملايين درهم بين شركة تايبون التايلاندية وشركة الحراء للتجارة العامة من الامارات. وتقتضي الصفقة كما ذكر سالم النعيمي صاحب الشركة ان تقوم الشركة التايلاندية بتوريد معدات كهربائية واجهزة تكييف قيمتها ستة ملايين دولار في السنة الأولى من توقيع العقد والتي سيتم اعادة تصديرها الى اسواق السودان وليبيا وجيبوتي مع امكانية التصدير الى دول افريقية اخرى. وأضاف سالم ان لدى الشركة توكيلات اخرى وموزعين في تلك الدول, وقد قامت الشركة بدراسة هذه الاسواق ومدى قبول البضاعة التايلاندية ووجدت رد فعل ايجابي مما شجع على توقيع الصفقة, حيث ان هذه الاسواق يتواجد فيها منتجات من الهند والصين وكوريا وليس من تايلاند, بالاضافة الى السمعة الطيبة للمنتجات التايلاندية في هذه الدول. ووجه سالم النعيمي الشكر الى الغرف التجارية والهيئات الرسمية الاخرى التي تساهم في اتاحة الفرصة أمام الشركات المحلية للالتقاء مع الشركات العالمية وذلك من خلال اقامة المعارض التجارية مثل معرض تايلاند في الشارقة. ومن جهته أشار سيف الدين عبدالله مدير الادارة في شركة حراء ان الشركة بدأت في البحث عن موزعين في الاسواق الليبية لأنها واعدة, وخاصة بعد رفع الحظر المفروض عليها, وكذلك الامر بالنسبة لسوق السودان الذي يبلغ عدد سكانه حوالي 35 مليون نسمة, وخاصة ان تلك الايام المقبلة ستشهد منح تسهيلات من ناحية التعاملات البنكية, الأمر الذي كان يشكل عائقا كبيرا أمام حركة التجارة. وهذا سيؤدي الى انفتاح السوق السودانية بشكل جيد, كل هذه الامور أدت الى التفاؤل بتوقيع هذه الصفقة والتي ستزيد قيمتها في السنوات المقبلة. وذكر ناكورن سريشناتشاي رئيس مجموعة شركات تاي بون ان المجموعة تتألف من أكبر تسع شركات عاملة في صناعة الالكترونيات والمنتجات الكهربائية المنزلية, وأعرب عن سعادته لتوقيع هذه الاتفاقية وذلك كون شركته كانت مهتمة بالدخول الى الاسواق الافريقية ولكن كانت هناك صعوبات عديدة ولم يتمكنوا من تحقيق ذلك. ومن جهته أعرب سامروينج سامبنثاراك عن سعادته لتوقيع هذا الاتفاق لأن هذا هو الهدف من اتاحة الفرصة للعارضين التايلانديين لفتح اسواق جديدة لمنتجاتهم وللتواجد في المعارض داخل الامارات والتي تعتبر منفذا للدخول الى الاسواق المجاورة. وأشار سوبورن فونج مدير الادارة في شركة بي.جيه لانتاج البورسلان ان شركته وقعت عقد توريد مع تجار من الامارات وعمان والسعودية بقيمة خمسة ملايين درهم. وذكر سومكيد كيوتا من شركة سابيت لتجارة الملابس الجاهزة ان شركته وقعت عدة عقود توريد الى افريقيا وعمان والامارات والسعودية بقيمة تزيد على ثلاثة ملايين درهم. ويذكر ان وفدا حكوميا رفيع المستوى ترأسه نائب وزير الاقتصاد التايلاندي حضر من تايلاند خصيصا لحضور مراسم افتتاح معرض تايلاند 99 مما يعكس الأهمية الكبرى التي توليها الحكومة التايلاندية لهذا المعرض. ويذكر ان معرض هذا العام يعد أكبر معرض تنظمه تايلاند في الشرق الأوسط وشارك فيه حوالي 180 شركة تايلاندية في مجالات متعددة منها الملابس الجاهزة والاقمشة والمنسوجات, المواد الغذائية, مواد البناء, المنتجات الالكترونية والكهربائية, منتجات الديكور, قطع غيار واكسسوارات السيارات, الاحذية والمنتجات الجلدية, المجوهرات والاحجار الكريمة, مستحضرات التجميل والكيماويات ومنتجات صناعية مختلفة. سالم النعيمي بعد توقيع الاتفاقية مع رئيس المجموعة التايلاندية

طباعة Email
تعليقات

تعليقات