عرض ابتكارات عالمية جديدة بمعرض الصيد العربي،استقطاب أعداد كبيرة من الزوار في اليوم الأول

حظي معرض الصيد العربي99والذي ينظم من28سبتمبر الجاري الى يوم غد الأول من اكتوبر بمركز دبي التجاري العالمي وتشارك فيه 120 شركة عالمية حظي باعجاب زواره والذين بلغ عددهم في اليوم الأول للمعرض920زائرا معظمهم من دول الخليج العربية, كما أثنى المشاركون بالمعرض على حسن التنظيم واختيار الشركات ذات الشهرة العالمية , الأمر الذي أدى الى تحقيق النجاح وعقد صفقات تجارية. وخلال جولتنا بالمعرض صباح أمس لمسنا مدى الكم الكبير من الزوار وسعادة المشاركين, وصادفت جولتنا لقاء سمو الشيخ بطي بن مكتوم آل مكتوم والذي أبدى اعجابه بالمعروضات التي يقدمها المعرض من مختلف الادوات. وأشار سموه الى أهمية المعرض لكونه يمثل صرحا رياضيا للأطفال والكبار ويعتبر فرصة للاطلاع على آخر المبتكرات العالمية في مجال الصيد, كما يدعم قطاع الرياضة. مساعد محمد الحماد مدير مؤسسة رماي للأسلحة وذخائر الصيد يؤكد نجاح المعرض من عام لآخر ويقول: لقد شاركنا بالمعرض منذ ثلاث سنوات والى الآن مازلنا نقطف ثمار المشاركة الأولى التي لم نكن نطمح من خلالها الى الربح وإنما الى مجاراة الشركات العالمية والتعريف بشركتنا. وهذا العام نشارك ولدينا الأمل في تحقيق المزيد من الارباح خاصة اذا علمنا ان المعرض تطور كثيرا مقارنة بالمعرض الأول سواء من ناحية التنظيم أو الشركات المشاركة. واعتبر مساعد الفترة المحددة لتنظيم المعرض بأنها قصيرة وكان الافضل ان تمدد الى اسبوع. وأوضح ان اسعار الاسلحة التي تبيعها المؤسسة تتراوح بين الفي الى 20 الف درهم وجميعها بنادق صيد وأغلب الزبائن من المملكة العربية السعودية وقطر والكويت والامارات. وأشار الى ان ضغط الزبائن وكثرتهم أدت الى اننا لا نستطيع الذهاب للمحلات المجاورة. ويشارك ناصر عبدالله صاحب محل المقناص مساعد في ان الاقبال جيد جدا سواء في الفترة الصباحية أو المسائية, وأكثر الادوات التي يقبل الزوار على شرائها هي الفيتامينات والاجهزة اللاسلكية واجهزة ملاحقة الطيور والمنتجات الجلدية. وأوضح ان المبيعات في اليوم الأول غطت مدة المعرض, ونتوقع ان ترتفع مع نهاية المعرض. أشرف المسعود أحد زوار المعرض أكد ان المعرض فرصة للتعرف على آخر تطورات السلاح وأدوات الصيد التي ترتبط بطبيعة منطقتنا, كما ان تجمع الشركات تحت سقف واحد من شأنه تدعيم رياضة الصيد بالدولة. بلتران كوتنر ممثل احدى الشركات الاسبانية التي تقدم أدوات الصيد يقول بأن المعرض استقطب عددا كبيرا من الزوار ونجح في التعريف بأنواع أدوات الصيد وبيئات الصيد المختلفة في العالم. بولو رفاييلي مدير المبيعات بشركة البريتا ونزيه أبي سمعان مدير عام شركة أبناء جوزيف أبي سمعان التجارية يؤكدان ان المعرض استطاع استقطاب الجماهير سواء من داخل الدولة أو من الدول الخليجية, وذلك نظرا لما يحتويه من أدوات وماركات عالمية من البنادق المتطورة ذات المواصفات القياسية. أشرف احمد من شركة الشباء للتجارة العامة أعرب عن سعادته بالمشاركة بالمعرض الذي يعتبر سوقا جيدة لأدوات الصيد. هذا ولايزال المعرض يواصل فعالياته حتى أكتوبر المقبل. أشرف المسعود مساعد الحماد نزيه أبي سمعان بلتران كوتنر باولو رفاييلي ناصر عبدالله جانب من المعرض تصوير: ابراهيم الريس

طباعة Email
تعليقات

تعليقات