سوق الذهب والمجوهرات المحلية في أسبوع

سجلت اسعار الذهب تحسنا نسبيا مع نهاية الاسبوع مقارنة بالاسبوع السابق حيث بلغ سعر العشر تولات بالسوق المحلية صباح يوم الخميس 4065 درهما مقارنة 4048 درهما في الاسبوع الماضي اي بزيادة 17 درهما بينما سجل سعر الاونصة 1084 درهما مقارنة 1080 درهما الاسبوع الماضي, وتوقعت مصادر بالسوق ان يستمر الذهب محصورا في نطاق تذبذبه الذي كان عليه في الاونة الاخيرة. وارجعت مصادر اسباب الارتفاع او التحسن النسبي خلال الاسبوع الى مشتريات يابانية مرتبطة بتحركات العملات قابلها اقبال اوروبي على البيع مما حد من تحقيق الذهب لمكاسب سعرية اكبر. على الصعيد المحلي ذكرت مصادر تجار بسوق الذهب ان وجود حملات تسويقية وجوائز وسحوبات حد من ظاهرة انخفاض الطلب في مثل هذا الوقت من السنة حيث ينشغل الناس عادة بالاستعداد لاستقبال شهر رمضان وذلك بشراء احتياجات هذا الشهر كما ان الافواج السياحية خاصة من الدول الاوروبية تسجل انخفاضا ايضا خلال هذا الشهر. ومن العوامل التي ساهمت في الحفاظ على مستويات جيدة للطلب على المعدن تزامن هذه الفترة مع احتفالات جاليات اخرى بأعياد الميلاد ورأس السنة. ويقول نيقولا رهوان من داماس للذهب والمجوهرات ان اثار حملة شهر العطاء في دبي على حركة المبيعات بسوق الذهب سوف تظهر بعد الاسبوع الاول من رمضان لان الناس عادة مشغولون بالاستعدادات لاستقبال شهر رمضان. وتوقع توفيق عبدالله رئيس مجموعة الذهب في دبي مساهمة الحملة الترويجية والتي تشارك فيها مجموعة الذهب في دبي من خلال 350 محلا في زيادة الطلب على الذهب والمجوهرات وبنسبة 30% اما سعيد ميان رئيس لجنة الذهب في الشارقة فقد توقع ان يساهم مهرجان رمضان بالشارقة في انعاش سوق الطلب بالسوق المحلية وذلك بفضل السحوبات والجوائز المرافقة لحملة الترويج خلال مدة المهرجان. وتشير مصادر بالسوق الى ان الطلب المحلي على المشغولات الذهبية حقق زيادة قدرها 10% عن الفترة نفسها من العام الماضي بفضل الحملات الترويجية والمتمثلة في حملة شهر العطاء في دبي ومهرجان رمضان الشارقة. على صعيد الاسعار, فقد تأرجح سعر الاونصة خلال الاسبوع الماضي حيث كان في بداية الاسبوع يومي السبت والاحد 293 دولارا ثم تراجع الى 291 دولارا و 10 سنتات يوم الاثنين ليتعافى من جديد الى 292 دولارا و 50 سنتا يوم الثلاثاء ثم الى 293 دولارا يوم الاربعاء, والى 294 دولارا و 50 سنتا يوم الخميس. وبالنسبة للسعر بالعملة المحلية فقد بلغ سعر العشر تولات صباح الخميس الى 4065 درهما, وسعر الاونصة 1084 درهما, وبلغ سعر جرام الذهب عيار 24 بدون مصنعية 34 درهما و 85 فلسا, وعيار 22 بسعر 31 درهما و 92 فلسا وعيار 21 بسعر 30 درهما و 49 فلسا وعيار 18 بسعر 26 درهما و 13 فلسا. وبالنسبة لسعر الفضة بلغ سعر الاونصة اربعة دولارات و 91 سنتا مقابل اربعة دولارات و 81 سنتا في الاسبوع الماضي وبالعملة المحلية 18 درهما وستة فلوس مقابل 17 درهما و 70 فلسا. اما عن تجارة اعادة التصدير فتشير توقعات الى طلب متوقع على ذهب دبي من الدول المجاورة حيث تنتعش اسواق هذه الدول خلال النصف الثاني من رمضان وفترة العيد. كتب مصطفى عويضة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات