حملة البيان لتوطين المصارف:العضو المنتدب للمصرف لـ(البيان):12في المائة نسبة المواطنين بمصرف أبوظبي الاسلامي رغم مرور فترة وجيزة على بدء عمله

اكد خليل محمد شريف فولاذي العضو المنتدب لمصرف أبوظبي الاسلامي ان المصرف اعطى اولوية خاصة منذ بداية عمله للتركيز علي الاعتماد بصورة اساسية على الكوادر الوطنية في هيكله الاداري بشكل عام مشيرا الى انه رغم ان المصرف بدأ عمله منذ فترة وجيزة الا انه يضم عددا جيدا من العناصر المواطنة ذات الكفاءة العالية. واعلن فولاذي في حوار مع (البيان) ان نسبة التوطين حاليا بالمصرف تبلغ حوالي 12 بالمائة ويتوقع ان تصل خلال الايام القليلة المقبلة الى 13 بالمائة مشيرا الى ان هذه النسبة تعد ممتازة للغاية بالنظر الى ان المصرف لم يبدأ نشاطه الا منذ فترة قصيرة جدا. وقال فولاذي ان مصرف أبوظبي الاسلامي لديه خطة مستقبلية لعدة سنوات مقبلة لتحديد احتياجات المصرف من شرائح العمالة الوطنية من خلال تحديد اعدادها والمستويات الادارية المستهدفة. واضاف ان المصرف سيسعى مستقبلا لزيادة المواطنين به تدريجيا مؤكدا ان المصرف سيحاول ان يحقق معدلات زيادة سنوية في العمالة المواطنة به بمعدلات كبيرة قد تفوق النسبة المحددة وفقا لقرار مجلس الوزراء المتمثلة في زيادة اعداد المواطنين بواقع 4 بالمائة سنويا. واشار فولاذي الى انه من ابرز الصعوبات التي تواجه المصرف فيما يتعلق برفع نسبة التوطين به وجود منافسة شديدة على جذب المواطنين من قبل العديد من المؤسسات والدوائر الحكومية في ظل محدودية عدد المواطنين الراغبين في العمل المصرفي. واكد العضو المنتدب لمصرف أبوظبي الاسلامي ان المصرف يطبق سياسة التوطين بقناعة تامة بأهمية خلق فرص عمل للمواطنين بالقطاع المصرفي الذي يعد من القطاعات الاستراتيجية مشيرا الى ان العناصر المواطنة اثبتت كفاءة عالية في العمل المصرفي مدللا على ذلك بانه بمراجعة نتائج المصارف العاملة بالدولة خلال العام الماضي يلاحظ ان معظم المصارف التي حققت افضل النتائج واعلى مستوى ربحية كانت المصارف التي تتولى قيادتها عناصر مواطنة ذات خبرات عالية وكفاءة كبيرة. وحول توقعاته بصدد نتائج القطاع المصرفي بالامارات خلال العام الحالي قال خليل فولاذي ان المؤشرات الاولية تظهر ان اداء المصارف العاملة بالدولة سيكون مشابها لاداء العام الماضي مع توقع حدوث بعض التحسن وان تكون نسب النمو في الارباح متراوحة بين 15 بالمائة و 25 بالمائة مقارنة بالارباح المحققة عام 1997. وفيما يلي نص الحوار مع العضو المنتدب لمصرف أبوظبي الاسلامي. قناعة تامة ماهي السياسات التي سوف يتبعها البنك لتنفيذ قرار مجلس الوزراء بشأن رفع نسبة المواطنين بالمصارف العاملة بالدولة؟ ــ بخصوص تنفيذ قرار مجلس الوزراء بشأن رفع نسبة المواطنين في مصارف الدولة, فإن السياسات التي سوف يتبعها ستتركز فيما يلي: ـ وضع خطة مستقبلية لعدة سنوات مقبلة تتضمن تحديد احتياطات المصارف من شرائح العمالة الوطنية من خلال تحديد اعدادها والمستويات الادارية المستهدفة. ــ وضع خطة تأهيل وتطوير موجهة لشريحة الخريجين الجدد وفق برنامج زمني محدد وموجه لمواقع وظيفية واضحة. ــ الحاق الكوادر الوطنية المختلفة سواء من العاملين حاليا في المصرف او القادمين لاحقا في برنامج تطويري يهدف الى تنمية المهارات والقدرات في الجوانب المختلفة, الادارية والفنية التخصصية, وذلك عن طريق مناهج تدريبية متكاملة. ونؤكد ان مسألة التوطين ليست مجرد قرار رغم تأييدنا الكامل والمطلق لهذا القرار فبالنسبة لمصرف أبوظبي الاسلامي ترتكز خططه على خلق فرص عمل للعناصر المواطنة بالمصرف من منطلق القناعة التامة بأهمية التوطين في القطاع المصرفي. زيادة النسبة تدريجيا نريد نبذة عن النسبة الحالية للمواطنين العاملين بمصرفكم؟ والتوزيع القطاعي لهم وما هي النسبة التي تستهدفونها في الفترة المقبلة؟ ــ تبلغ نسبة المواطنين حاليا في مصرف أبوظبي الاسلامي ما يقارب من 12% من اجمالي الموظفين العاملين, ويتوقع ان تصل الى نسبة 13% خلال الايام القليلة المقبلة. ولعل الاهم من النسب المطلقة هو سياسة المصرف في استقطاب المواطن لشغل المهام والمناصب الوظيفية العليا. اما مستقبلا فنحن حريصون على زيادة النسبة تدريجيا بحيث اننا لن نكتفي فقط بالنسبة المحددة اللازم التزامنا بها وفقا لقرار مجلس الوزراء بل سنبذل المزيد من الجهود وسنذلل العقبات لزيادة هذه النسبة مع توسع نشاط المصرف خلال الشهور والسنوات المقبلة ان شاء الله. مع الوضع في الاعتبار ان المصرف بدأ نشاطه منذ فترة وجيزة مما يعني ان سياسة المصرف في التوظيف منذ البداية هدفت الى جذب المواطنين ليكونوا الدعامة الاساسية لعمل المصرف. وترتفع نسبة المواطنين بمصرف أبوظبي الاسلامي في الوظائف المتوسطة والعليا. ما ابرز الصعوبات التي يواجهها مصرفكم خلال تطبيقه لسياسات التوطين وكيف يمكن التغلب عليها من وجهة نظركم؟ ــ لعل ابرز ما يمكن الاشارة له من صعوبات تواجهنا ونحن في هذه المرحلة المنافسة الشديدة من قبل العديد من المؤسسات والدوائر الحكومية حيث يتطلب الامر تقديم مزايا تنافسية للمواطنين تضاهي مستوى المزايا في تلك المؤسسات والدوائر وذلك في ظل محدودية عدد المواطنين الراغبين في العمل بالقطاع المصرفي. حوافز بخصوص الحوافز التي يقدمها مصرف أبوظبي الاسلامي لجذب المواطنين فهي في مستوى الحوافز التي تقدمها البنوك المحلية داخل الدولة. اضف الى ذلك ان وجود الفرص الوظيفية العديدة بشكل اكبر مما هي متاحة في البنوك والمؤسسات الاخرى يعد بحد ذاته حافزا امام المواطنين لاخذ فرصهم في شغل الوظائف التي تتناسب مع مستوى خبراتهم ومؤهلاتهم كونه مصرفا جديدا. كما يقوم المصرف بعملية التنمية الوظيفية بمعنى ترقية موظفيه حتى يظل لديهم حافز مستمر للبقاء في المصرف وعدم تركه. ماهي ابرز ملامح خطط التدريب لمصرفكم والبعثات الداخلية والخارجية التي تنظمونها للمواطنين العاملين لديكم؟ ــ تتركز ملامح خطة التدريب في المصرف بما يتماشى مع طبيعة انشطته التي تتركز على مفهوم البنوك الاسلامية, حيث ان خطة التدريب سوف تركز على المحاور التالية: ــ الاطار الشرعي لنشاط المصارف الاسلامية. ــ المحور الاداري, المهارات الادارية والقيادية. ــ المحور السلوكي, (المهارات السلوكية). ــ المحور الفني التخصصي. ــ محور تكنولوجيا المعلومات. ــ محور خدمة العملاء. ووفقا لذلك فان المصرف سوف يسعى من خلال خطته التدريبية الى تحقيق اهدافه من خلال ترتيب الدورات التدريبية التعاقدية والايفاد للدورات المحلية من خلال ما يقدمه معهد الامارات للدراسات المالية والمصرفية. كيف يمكن ان تفيد عملية التوطين المصرفي في مجال دعم وحماية وتطوير هذا القطاع الاستراتيجي الحيوي بالدولة؟ ــ مما لاشك فيه ان عملية التوطين في القطاع المصرفي سوف يكون لها اكبر الاثر في تدعيم القطاع المصرفي على مستوى الدولة, حيث ان الكفاءات الوطنية سوف تكون اقدر على تحقيق الاهداف والتطلعات التي تتماشى مع طبيعة توجهات الدولة اقتصاديا وماليا نظرا لدرايتهم وتفهمهم لطبيعة الظروف المحلية سواء في الجانب الاقتصادي او السياسي او الاجتماعي. ناهيك عن جانب الولاء الذي يتمتع به المواطن الذي يجعله قادرا على تلبية احتياجات وظيفته لخدمة الاهداف الوطنية المختلفة وليس فقط لغرض الكسب المعيشي. وقد اثبتت التجربة ان المواطنين اثبتوا كفاءة منقطعة النظير في العمل المصرفي ويمكن ملاحظة ذلك من خلال متابعة اداء المصارف حيث يتضح ان المصارف العاملة بالدولة التي يتولى قيادتها عناصر مواطنة حققت خلال الاعوام الماضية افضل النتائج على مستوى القطاع المصرفي بوجه عام سواء من حيث الربحية الممتازة او التطور في الخدمات المصرفية والانشطة البنكية. 25% نمو في الارباح ما توقعاتكم لاداء القطاع المصرفي بالدولة بوجه عام للعام الحالي ونسب النمو المتوقعة بالارباح المصرفية وتوقعات نتائج مصرفكم للعام الحالي؟ ــ نتوقع ان يكون اداء القطاع المصرفي في هذا العام في حدود الاداء العام في السنوات الماضية مع توقع تحسنا ملحوظا اما فيما يخص مصرف أبوظبي الاسلامي فاننا نرجو الله تعالى ان يعيننا في تحقيق النتائج الجيدة والمستهدفة وبشكل يرضي تطلعاتنا وآمالنا. وعموما فان القطاع المصرفي بوجه عام قطاع نشط وصلب ويتمتع بكفاءة عالية والمؤشرات العامة للاداء جيدة ويتوقع ان تتراوح نسب النمو في الارباح للعام الحالي مقارنة بالعام الماضي بين 15 و 25 بالمائة. وقد بدأ مصرف أبوظبي الاسلامي نشاطه بقوة بتقديم الخدمات المالية الاسلامية المتطورة من خلال توفير الخدمات المصرفية التي تتناسب مع احكام الشريعة الاسلامية وتلتزم بالمساهمة في تنمية اقتصاد دولة الامارات مشيرا الى ان الخدمات المصرفية ستلبي احتياجات عملاء المصرف عبر خدمات متنوعة كالحسابات الجارية وحسابات الادخار الاستثماري والودائع الاستثمارية المطلقة والمحددة بثلاثة اشهر او ستة اشهر او تسعة اشهر او سنة وخطابات الضمان والاعتمادات المستندية المختلفة وخدمات الصرف الاجنبي والشيكات السياحية وغيرها من الخدمات المصرفية المتكاملة التي تقدم للعملاء عبر فرع المصرف الرئيسي وفروعه التي سيتم افتتاحها لاحقا والتي تدار من قبل مصرفيين ذوي خبرات متميزة في المصارف الاسلامية ولهم معرفتهم الوثيقة بالاسواق والمنتجات والخدمات المصرفية الاسلامية وهناك التزام من مصرف أبوظبي الاسلامي بنمو وتطوير هذا القطاع الهام والحيوي من الاسواق المالية. وقد شهد المصرف منذ اليوم الاول اقبالا كبير من كافة فئات العملاء وتم التعامل معهم بهدوء دون اية مشاكل حيث جاء العملاء لفتح حسابات شخصية استثمارية وجارية وحسابات شركات وودائع استثمارية اسلامية. الالتزام بالشريعة وسيعتمد المصرف مبادئ اساسية كالالتزام بالشريعة الاسلامية والممارسات المصرفية والتركيز على خدمة العملاء وصولا للغاية المنشودة بتحقيق العائد الاستثماري الافضل لعملائه الكرام. وسيحرص المصرف على استخدام وتطبيق اخر ما توصلت اليه التقنية جنبا الى جنب مع تطبيق اعلى درجات الرقابة والاشراف لضمان افضل نوعية ممكنة للخدمات والمنتجات التي يقدمها لعملائه. وسيعتمد مصرف أبوظبي الاسلامي عن طريق خبرة ومعرفة جهازه الاداري والمصرفي على القيام بمحاولة توفير عوائد منافسة للمستثمرين كتلك التي تقدمها المصارف التقليدية. كما سيقوم المصرف بتخصيص موارد رأس المال الكافية لتوظيف الكفاءات المتخصصة وباستخدام احدث التقنيات وذلك من اجل تحقيق الهدف المنشود وهو الارتقاء في تقديم الخدمات المصرفية. وحرص مجلس الادارة على تعيين هيئة للفتوى والرقابة الشرعية من العلماء المتخصصين في الفقه الاسلامي والمعاملات المالية والمصرفية والاقتصادية والاسلامية والمؤهلين لاصدار الفتوى طبقا للاصول الشرعية. وتشرف هذه اللجنة على النواحي الشرعية لمعاملات المصرف للتأكد من مطابقتها لاحكام الشريعة الاسلامية وقواعدها. وقد جاء تأسيس مصرف أبوظبي الاسلامي ايمانا من المؤسسين بضرورة وجود مؤسسة مصرفية اسلامية استثمارية وطنية تلبي الحاجة للمعاملات المصرفية الاسلامية وتقديم كافة الاعمال والخدمات المالية والنشاطات المصرفية وتعمل على تطوير وتقديم الفرص الاستثمارية والتجارية والخدمية بشكل يجمع ما بين الخبرة المصرفية مع الفهم الجوهري والتطبيق الشامل لاحكام الشريعة الاسلامية والذي يساهم في تطوير الاقتصاد الوطني من خلال المساهمة في المشاريع الاستثمارية ويعود بالربح على المستثمرين فيه. ما تقييمكم لوضع سوق الاسهم المحلية بالدولة والتطورات التي شهدتها اخيرا؟ ــ ان الظروف التي شهدها سوق الاسهم مؤخرا يمكن القول انها كانت ظروفا استثنائية وقد تكون في معظم الحالات التي شهدتها لا تعبر عن الواقع الحقيقي الذي كان ينبغي ان تكون عليه اوضاع السوق, حيث وجدنا ارتفاعا في قيمة الاسهم بشكل غير مبرر ولم يكن يعكس حقائق مالية عن الاوضاع المالية للمؤسسات والشركات المختلفة, ولهذا السبب فنحن نعتقد بضرورة وجود سوق رسمية للاوراق المالية يمكن من خلالها تنظيم وضبط عملية التداول وبشكل يمكن ان يعيد الاوضاع الطبيعية لقيمة الاسهم واسعارها. اجرى الحوار ــ عبد الفتاح منتصر

تعليقات

تعليقات