بعد النجاح الكبير في العام الأول والنتائج المحايدة: سباق محموم للفوز بجائزة التميز في العام الثاني لبرنامج الأداء الحكومي

ما زالت أصداء حفل توزيع جوائز برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز تتردد حتى هذه اللحظة, وقد أعطى حضور الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع ودعمه للبرنامج زخما كبيرا دفع به للامام وجعله رائدا منذ أول خطواته, وجاءت حيادية النتائج وموضوعيتها في العام الأول لتعطي للبرنامج مزيدا من القوة وتدفع جميع الدوائر والادارات والمؤسسات العامة في دبي للمشاركة بالبرنامج من أول دوراته للعام الثاني. الذين فازوا والذين لم يحالفهم الحظ, الجميع تحدث والجميع ابدى سعادته بالمشهد الرائع والليلة الحافلة التي عاشتها دبي واتفق الجميع على انها نقطة البداية لتحقيق الطموحات. بداية قوية عقب إعلان النتائج وتوزيع جوائز برنامج دبي للاداء الحكومي المتميز, وجه د. عبيد صقر بوست رئيس مجلس جمارك الدولة مدير عام جمارك دبي الشكر لراعي الحفل الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع, وقال انني اتقدم بهذا الشكر لسببين: الأول اننا حصلنا في دائرة الجمارك على جائزة تقديرية في مجال الموارد البشرية وهو من أهم العناصر, والثاني فانني أشكر سموه لصراحته المعهودة في مواجهة الأمور ونحن في أمس الحاجة الى هذه الصراحة. وأوضح د. بوست ان برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز فيه دافع للإنسان الذي يعمل ودافع لكل دائرة أن تقدم أحسن ما لديها من خدمات وان تطور نفسها وهي مهمة صعبة جداً لأنه ليس كل انسان قادر على نيل هذا الشرف. وأضاف ان المردود في النهاية هو لصالح الوطن والمواطن الذي سيصب في صالحه حصيلة هذا التنافس الشريف من أجل الارتقاء والتميز. وقال ان أفضل ما جاء في احتفال توزيع الجوائز ان الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع دق ناقوس الخطر ووضع يده على الجرح وأوضحها صريحة ان الانسان الذي لايصلح لن يبقى في موقعه, وهذا كما ذكرت يصب في صالح الجميع وفي صالح المجتمع كله. وحول استعدادات دائرة الجمارك للعام المقبل قال د. يوسف ان دائرة الجمارك حصلت بالفعل على شرف الجائزة التقديرية هذا العام في مجال هام هو الموارد البشرية, واننا نسعى من الآن لنفوز في العام المقبل بجائزة التميز فهذا شرف يسعى اليه الجميع. وحول تقييمه للنتائج قال ان لجنة التقييم كانت من خارج الدولة وكانت محايدة ولا تعرف أحداً حتى تجامله واعتمدت في التقييم على التقارير المقدمة من الدوائر نفسها, وقال ان هذا الحياد أفاد الجائزة وأعطاها قوة لأن النتائج كانت معبرة عن الواقع الذي يلمسه الجميع. ويضيف د. بوست: في النهاية لابد أن يكون هناك فائز وهناك من لم يحالفه التوفيق هذا العام, ولكن هذا ليس نهاية المطاف سواء بالنسبة للفائز وغير الفائز لأن الفائز إذا اعتقد انه وصل للكمال فلن يقدم شيئًا ولن يتميز. وقال ان المنافسة تضع عبئاً على الجميع, الفائز عليه عبء المحافظة على هذه المكانة, ونحن علينا عبء كبير كذلك لاننا يجب أن نخطط من اليوم للهدف الأكبر وهو جائزة التميز بالتنظيم والجهد والعرق, ويجب ألا يكون هناك سقف للتميز لأننا نريد التميز الشامل. وحول العام الأول للجائزة قال ان البداية كانت قوية جدا ورغم هذه القوة فإن الطموحات كبيرة وتبشر بخير كبير في الأعوام المقبلة. لا مجاملة أكد محمد القرقاوي امين عام برنامج دبي للاداء الحكومي المتميز ان الارتقاء بالاداء الحكومي عملية وطنية, وان الصراحة والصدق مطلوبان, وقال ان حفل توزيع الجوائز وضع النقاط فوق الحروف والرسالة واضحة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع ان الاداء الحكومي هو الاساس لتطوير أي اقتصاد, ولهذا فلا مجاملة على حساب الوطن. ورسالة سموه كانت واضحة ايضا انه لابد ان نعمل كفريق للارتقاء بمستوى الاداء. وحول دور امانة الجائزة بعد ان تحولت الى برنامج دائم وبعد التعديلات والاضافات الكبيرة قال القرقاوي ان هذه التعديلات تلقي عبئا كبيرا على امانة الجائزة. ويكفي ان اقول لك ان كلمة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم كانت مفاجئة بكل ما تحمله من رسائل واضحة ولم تكن في برنامج الاحتفال, وهذا يلقي عبئاً كبيراً لأهمية العمل وعبئاً كبيراً لتنفيذ الاستراتيجية والوصول الى الهدف. وقال ان البرنامج لا يتناقض مع الدورات التدريبية التي تقوم بها بعض الدوائر بشكل منفرد. بل اننا نشجع هذه الدورات التدريبية لانها تحترم الغرض النهائي وهو تطوير الاداء والتميز, ونحن هدفنا ان الجميع يعمل ويجتهد ويطور نفسه. واوضح ان برنامج دبي للاداء الحكومي المتميز اصبح بعد هذه التعديلات اداة لقياس الاداء الذاتي داخل كل دائرة وبهدف مضاهاة القطاع الخاص الناجح وهذه عملية ليست سهلة, ربما يكون الكلام عنها سهلا لكن تطبيقها ليس بالامر السهل... وبخاصة اننا في العالم العربي كله ليس هناك مبادرات في هذا الجانب. تقييم محايد أكد احمد نصيرات استشاري الشؤون الادارية بدائرة التنمية الاقتصادية والخبير ببرنامج دبي للاداء الحكومي المتميز ان النتائج التي اسفرت عنها عملية التقييم للمشاركين في برنامج الاداء الحكومي المتميز جاءت موضوعية ومحايدة, واوضح ان الخبراء الذين تولوا هذه العملية كانوا جميعا من خارج الدولة ولم يشترك معهم في التقييم أحد من الداخل حتى لا يكون هناك اي تأثير على قراراتهم. وأوضح ان امانة الجائزة طلبت من الخبراء التواجد في مكان بعيد عن أي مكاتب حكومية وان يقللوا اتصالاتهم وان تطبق المعايير بكل دقة. وذكر ان هذا ما حدث وان الدوائر الحكومية لم تكن تعرف اسماء اعضاء لجنة التقييم. واوضح ان اختيار الخبراء من خارج الدولة اكد لدى الجميع انه لا مجال للمجاملة. وقال انه تم اختيارهم من اكثر من دولة ومن تخصصات مختلفة بحيث تشمل جميع المجالات. فؤاد منصور مشرف برنامج الاداء الحكومي المتميز أعرب عن سعادته بالنتائج التي تحققت في العام الاول. وقال انها بداية قوية بأكثر مما كنا نتوقع. وأوضح ان ايجابيات هذا البرنامج ستظهر خلال السنوات القليلة المقبلة حيث سيعمل هذا البرنامج على تقارب المستويات بين الدوائر والادارات الحكومية وسترتفع نحو الافضل. وحول عملية التقييم قال ان هذه العملية تمت على يد خبراء معروفين في مجال التطوير والتقنية والادارة ومفاهيم الجودة. واعتقد ان كل دائرة اخذت حقها لأن الخبراء لم تكن لديهم فكرة عن احد او اتصال بأحد. نقطة البداية اكد محمد امين العمادي مشرف الجودة الشاملة بدائرة التنمية الاقتصادية ان حصوله على شهادة تقدير من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع شرف كبير ودافع قوي لمواصلة الابداع والتميز. وقال ان هذه الجائزة نقطة البداية وليست نهاية المطاف. وهي نقطة البداية ليس على المستوى الشخصي بحصولي على الجائزة وانما نقطة البداية لمنحنى التجديد لمفهوم الادارة في امارة دبي وتطبيق مفهوم الجودة الشاملة للقطاع العام. وقال انني حصلت على هذه الجائزة ليس عن عملي الاصلي كمشرف للجودة الشاملة وانما عن عمل تطوعي آخر اقوم به وهو تنظيم وتنسيق الحفلات الحكومية مثل حفل جائزة دبي للجودة وافتتاح واختتام مهرجان التسوق وكذلك افتتاح واختتام مفاجآت الصيف والحفل الختامي لجائزة دبي للقرآن الكريم. وأوضح ان هذا دليل على اهتمام الجائزة بالعمل التطوعي والابداع, فلا بد ان يجتهد كل موظف ويحاول الابداع والتميز. معايير جديدة ويقول محمود صالح مدير ادارة الجودة بسلطة موانىء دبي والمنطقة الحرة لجبل على ان تحويل جائزة دبي للاداء الحكومي الى برنامج دبي للآداء الحكومي المتميز قرار جيد ولابد ان يتبع ذلك عدة اشياء منها ان يكون التقييم تفصيليا وهذا يستوجب قيام اللجنة المختصة بزيارة كل الدوائر الحكومية وليس بعض الدوائر لأن الوضع الحالي سيضع صعوبة أمام التقييم بالشكل المطلوب والمتعارف عليه. ويضيف ان التقييم لابد ان يتطلب تفرغ مجموعة خاصة تقوم بالزيارات والمتابعة والتقييم, الشيء الاخر لابد من وجود معايير تتماشى مع واقع العمل داخل الدولة ودبي بشكل خاص وليست معايير منتقاه من نموذج معين مثل النموذج الاوروبي لان هناك دوائر محلية لاتعرف بالضبط ماهية المعايير المطبقة او المطلوب تطبيقها. فالمعايير الحالية مستوحاة من نموذج اوروبي اسمه (بودرجه) واضيف اليه بعض التعديلات ومع ذلك مازال يحتاج الى شرح تفصيلي لكيفية تطبيقه وهذا يحتاج كما قلت الى مجموعة خاصة تطور وتضع معايير سليمة وموضوعية تتفهم واقع الحال في الدوائر الحكومية. ويقول يوسف عيسى حسن الصابري مدير عام التنمية الادارية ونائب الاتحاد الدولي لمعاهد ومدارس الادارة لمنطقة الشرق الاوسط: ان المرحلة المقبلة ستفرض على جميع الدوائر الاهتمام والجدية في التطوير والعمل على تقديم الخدمات المتميزة واعتقد ان ذلك سيأتي من القطاع الخاص الذي يهدف الى الربح او القطاع الحكومي الذي يهدف الى الخدمة. ويشير الى ان هناك دولا عديدة في المنطقة وخارجها تنظر الى تجربة دبي في هذا الشأن بالاهتمام لان النجاح الذي حققه القطاع الخاص ادى الى التحرك في القطاع الحكومي للتطوير في الاداء والوصول الى مستوى عال من الجودة وهذا ليس صعب المنال اذا ما توافرت الاجواء المناسبة. لذلك نحن نهنىء حكومة دبي وسمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لمبادراته الخلاقة ودعمه للافكار المبدعة التي تصب ايجابيا في صالح المجتمع لتقديم افضل الخدمات للمواطنين والمقيمين على حد سواء. نسعى للجائزة يقول مدير قرية دبي للشحن علي الجلاف لقد تكرم الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع بمنح قرية دبي للشحن شهادة التميز. وجاءت هذه الشهادة تقديرا للجهود التي بذلناها والتي كللت بحصولنا على شهادة هيئة المواصفات الدولية الايسو 9002, واعتقد ان لدينا في قرية الشحن كل المعايير والمقومات المطلوبة للترشيح للجائزة, ولكن القرية عمرها قصير بالنسبة لباقي الدوائر الحكومية الاخرى, فنحن موجودون فقط منذ سبع سنوات ومازال المستقبل امامنا للعمل بجدية, وسوف نطمح ونسعى للحصول على الجائزة التي هي في حد ذاتها قيمة كبيرة تساعد على تحفيز كل الدوائر الحكومية والعاملين بها على تقديم افضل مالديهم, ورغم اننا سمعنا كثيرا من قبل عن الجائزة الا اننا شاهدناها وقد اصبحت واقعاً ملموسا بعد ان حصلت عليها دوائر حكومية وافراد وشاهدنا مدى اهتمام حكومة دبي بها وهذا امر جيد من الحكومة التي تحفز الشعب على العمل والابداع وتقدر له بعد ذلك هذا العمل وتكرمه. دبي متميزة يقول عبدالله محمد بن خدية مساعد مدير قرية دبي للشحن ان جائزة دبي للاداء الحكومي المتميز انجاز رائع في حد ذاته, ودعامة كبيرة للانتاج والاداء والتطوير والابداع, ونحن في قرية دبي للشحن حصلنا من الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع على شهادة التميز لحصولنا على شهادة هيئة المواصفات الدولية (الايسو 9002) وسوف نطمح بالجد والعمل والتطوير للحصول على جائزة دبي للاداء الحكومي المتميز, وممالاشك فيه ان التكريم والتقدير ليس بغريب على دبي المتميزة دائما وجائزة الاداء الحكومي المتميز تعكس بوضوح مدى تميز الاداء والعمل في دبي كلها, وسوف تساعد بشكل كبير على تحسين وتطوير الاداء والانتاج من مختلف قطاعات ودوائر البلاد.

تعليقات

تعليقات