انشاء برج سكني بالشارقة بتكلفة 70مليون درهم:400مليون درهم تكلفة فندق وأبراج بارك بلازا

يواصل قطاع الانشاءات فورته في السوق المحلية على الرغم من الهبوط الذي طرأ على اسعار النفط جراء الازمة الآسيوية. هذا ما أكده المهندس محمد سعدية رئىس قسم التصميم لدى شركة خطيب وعلمي . واشاد سعدية في حديثه مع (البيان) على النجاح الذي حققته حكومة دبي في تنويع كمصدر دخلها بحيث لم يعد اقتصادها معتمدا على النفط مصدر وحيد للدخل بل اصبح اقتصادها اقتصاد خدمات ومرتبط بالخدمات التجارية والسياحية التي تقدمها الامر الذي قلل بشكل كبير من تأثيرات انخفاض اسعار النفط على قطاع المقاولات وجنب القطاع من تلقي ضربة قاسية. واضاف ان الزخم الحالي الذي يشهده قطاع المقاولات هو ثمرة تخطيط كانت قد بدأت قبل نحو خمس اعوام وليست وليدة الامس معربا عن توقعه بان يستمر هذا الزخم خلال الاعوام القادمة. واعتبر ان السوق المحلية تستوعب العدد الكبير من الفنادق التي هي بصدد الانشاء وكذلك المباني والابراج السكنية لان دبي اصبحت مركزا هاماً من جهة ومركز جذب سياحي من جهة ثانية. وقال ان دبي تشهد نشاطا على مدار العام بأكمله بدءا بالمعارض الدولية والمؤتمرات ومرورا بالانشطة التجارية وانتهاء بمهرجانات التسوق شتاء وصيفا مما يخلق طلبا قويا على سوق الفنادق والشقق المفروشة. وفي هذا الاطار فان الشركة تقوم حاليا بالاشراف على مشروع فندق وابراج بارك بلازا على طريق الشيخ زايد مقابل مركز دبي العالمي في منطقة تعتبر من أكثر المناطق نموا وازدهارا. واوضح المهندس سعدية ان هذا المشروع الذي يعتبر من اهم المشاريع السياحية التي يجري تنفيذها حاليا تبلغ تكلفته الاستثمارية نحو 400 مليون درهم. ويتضمن المشروع كما اوضح (فندق خمسة نجوم) وابراجاً للشقق السكنية بارتفاع (150م) ومساحة اجمالية تبلغ 146.692 الف متر ويتكون الفندق من 264 غرفة وثمانية عشر جناحا موزعة كأجنحة ملكية ورئاسية بالاضافة الى برك سباحة وناد صحي ومساحة 3 الاف متر من المطاعم والمحلات التجارية. وقد تم بناء المجمع بتداخل هندسي متميز بحيث يظهر الفندق من الامام اما الابراج السكنية فهي من الخلف. وتتكون الابراج السكنية من شقق مفروشة عددها خمس واربعون شقة مؤلفة من غرفتي نوم وسبعون شقة من غرفة نوم واحدة بالاضافة الى مائة وخمس عشرة شقة مفروشة مكونة من غرفتين وثلاث واربع غرف نوم. وقد خصص في الابراج مساحة 11.500 الف متر مربع لاستعمال المكاتب التجارية. واوضح انه قد روعي في تصميم المبنى توفير مهبط للطائرات لاستعمال الشخصيات المهمة ورجال الاعمال. كما يتضمن المشروع مبنى خاصا بمواقف السيارات يتسع لــ 666 سيارة لخدمة رواد ونزلاء الفندق والابراج السكنية. ويشار هنا الى ان شركة خطيب وعلمي الشركة الاستشارية التي قامت بوضع تصاميم المشروع الذي يتوقع الانتهاء منه بحلول عام 2001 علما بانه كان قد بدأ العمل به فبراير الماضي. برج وفي الشارقة بدأت اعمال الحفر في برج سكني مميز على كورنيش البحيرة بتكلفة استثمارية تبلغ حوالي 70 مليون درهم وذلك في اعقاب انتهاء الشركة من التصاميم الخاصة بالمشروع. واوضح المهندس سعدية ان المشروع يتكون من تسعة وعشرين طابقا سكنيا يشتمل كل طابق على اربع شقق فخمة, منها شقتان أماميتان تشرفان على بحيرة خالد وتتألف كل منها من اربع غرف نوم وصالونين وملحقاتها. اما الشقتان الخلفيتان فتتألف الشقة الواحدة من ثلاث غرف نوم وصالون وغرفة طعام وملحقاتها وبمساحة اجمالية تبلغ 35.400 متر مربع. وقد زود المشروع بوسائل الراحة والاستجمام لاستعمال السكان فقط وذلك بتوفير حمام للسباحة وناد صحي مجهز بكامل المعدات وقاعة خاصة للاطفال. كما تم توفير ثلاثة طوابق في البرج كمواقف سيارات خاصة للسكان. وعمل مهبط خاص للطائرات العامودية في اعلى البرج, وأعرب عن توقعه بان يتم الانتهاء من تنفيذ المشروع قبل نهاية عام 2000. كتبت - سلام الشوا

تعليقات

تعليقات