المعارض الثلاثة تواصل فعالياتها:إقبال كبير على مستحضرات التجميل ومنتجات العناية بالجسم في جلف بيوت

واصلت المعارض الثلاثة بمركز دبي التجاري العالمي فعالياتها أمس وسط إقبال كبير بصفة خاصة في معرض (بيوتي جلف 98) الذي كان أكثر ازدحاما من جانب السيدات طوال العام , بينما واصل معرض (ايطاليا والخليج) فعالياته حيث اتسم بعقد الصفقات أكثر من الازدحام والاقبال من جانب الزبائن العاديين وكذلك الحال في معرض (الخريف 98) الذي ركز العارضون فيه على التجار ورجال الأعمال أكثر من التركيز على البيع المفرق. في معرض الخريف 98 أكد شيرمان هونج ممثل شركة الصين الوطنية ايرو تكنولوجي للتصدير والاستيراد أن شركته تشارك بالمعرض للمرة الأولى بهدف الوصول الى منطقة الخليج والشرق الأوسط, وأنها تعد واحدة من كبريات الشركات في الصين في مجال التصدير والاستيراد وبشكل خاص للمنتجات ذات السمعة العالمية. وقال ان المشاركة بهذا المعرض ليست بهدف البيع وانما بهدف فتح اسواق جديدة والحصول على موزعين ووكلاء بالمنطقة, فقد حضرت الشركة معارض دولية ضخمة في أماكن عديدة من العالم ووجدت أن دبي مكانا مناسبا لدخول أسواق هذه المنطقة. وأكد شيرمان انهم التقوا بعدد كبير من التجار من دبي ومن دول أخرى عديدة بالمنطقة مثل السعودية وعمان والكويت ولبنان. وأعرب عن أمله أن تسفر المفاوضات الجارية عن فتح مكتب للشركة في الإمارات أو الحصول على وكيل أو موزع. أما شركة (فيفاشيا) اللبنانية لصناعة الملابس فقد اشتركت بالمعرض هي الأخرى للمرة الأولى, وقال ممثل الشركة انهم جاءوا إلى هنا بغرض دعم التبادل التجاري العربي مشيرا الى ان شركته تقدم تصميمات عالمية للملابس وفقا لأحدث الموضات الباريسية والايطالية وأنهم على ثقة من الحصول على منفذ لدخول أسواق المنطقة من خلال دبي. الفياجرا اللبنانية وإلى جانب الملابس انتهزت الشركة اللبنانية فرصة حضورها للمعرض وقامت بعرض عينة من عبوات نبات الزلوع اللبناني والتي يطلق عليها اسم (فياجرا طبيعية) . ويقول ممثل الشركة ان هذا النبات ثبت طبيا فائدته الكبيرة في زيادة نشاط الجسم بشكل عام وأنه غذاء طبيعي 100% غير معالج كيميائيا. التجار أولاً أما شركة سفير للقرطاسية (دبي) فيقول مديرها العام عبد الرحمن الزعبي أنهم يشاركون بالمعرض بهدف تحقيق الدعاية ولقاء التجار من كل الدول بالمنطقة. وأضاف ان نجاح المعرض لايظهر إلا بعد انتهاء المعرض حيث تأتي نتيجة الاتصالات والعلاقات والمفاوضات مع التجار, وأن المعرض ليس مهمته البيع بالمفرق وأن هذا ليس معيار نجاح المعرض وانما الاساس هو تحقيق الدعاية وتوسيع مجال انتشار الشركة وبضائعها. وذكر أن شركته تعمل وكيلاً لشركات أسبانية تتولى ترويج منتجاتها في المنطقة وهي منتجات عالمية. وأوضح انه استقبل تجارا من دول عديدة وبخاصة من روسيا وباكستان وافريقيا, فهذا معرض عام يبحث عن عملاء متنوعين. اقبال كبير أما معرض (جلف بيوتي 98) فقد كان الاكثر إقبالا وجماهيرية وبشكل خاص من جانب الجنس اللطيف الذي يبحث عن اسباب الجمال في كل مكان, وقد أعرب عدد كبير من العارضين من منتجي العطور ومستحضرات التجميل والعناية بالجسم ان هناك اتجاها من قبل المستهلكين لاختيار مستحضرات مصنوعة من المواد الطبيعية. يقول ميشيل جبرودياس من الشركة الفرنسية إم.جي.إم لمستحضرات الحمام والتي تشارك للمرة الأولى بالمعرض ان معروضات الشركة من الزيوت والعطور المستخلصة من الفاكهة شهدت اقبالا كبيرا من الزوار وان المستهلكين في أسواق الخليج يركزون على العطور والزيوت الطبيعية المستخلصة من الفواكه والنباتات. أما منى تيل ممثلة جناح شركة ايسال فقد أعربت عن أملها أن تتلقى شركتها طلبيات عديدة لمنتج الطين والأملاح المعدنية الغنية بالبوتاسيوم والماغنسيوم والكالسيوم والبروميد وهي منتجات طبيعية مائة بالمائة, وقالت ان الطين الأسود يعيد للبشرة نضارتها ويزيل منها السموم والخلايا الميتة وينشط الأنسجة ويشدها. وتعرض شركة ديزاينر كوزمينيكس البريطانية مجموعة من منتجات العناية بالشعر تتضمن الزيوت والمواد الطبيعية المستخلصة من النباتات, ويقول عدي أمين اخصائي التسويق في الشركة ان مجموعة (ناتشريس) من كريم الجسم واللوسيون وزيوت الحمام تشهد إقبالا كبيرا بالمعرض. أما الشركة الألمانية سانانور فتعرض منتجات سبيرولينا للعناية بالبشرة وهي تحتوي على مادة سبيرولينا بلاتنسيس الطبيعية. وتساعد هذه المنتجات التي تحتوي على خلاصة الصبار في حماية الجسم من التوتر وتنشيطه وتخليصه من سموم الكيماويات. ويضم جلف بيوتي معروضات أخرى عديدة تشمل عروضا لأجهزة التخسيس وشد البشرة وإزالة الشعر وإزالة التجاعيد اضافة الى العروض التي يقدمها اخصائيو التجميل وتصفيف الشعر لإطلاع المتعاملين في هذا القطاع على أحدث التقنيات. وتوقع العارضون أن تشهد الأيام المقبلة توقيع صفقات وأن تسفر المفاوضات التي تمت خلال الأيام الماضية عن نتائج ايجابية تتمثل في طلبيات أو فتح مكاتب أو التعامل مع موزعين تحقيق عبد الفتاح فايد

تعليقات

تعليقات