في مؤتمر مشترك لمجموعة من مدراء(اوراكل):13مليار دولار حجم التجارة الالكترونية العام الماضي

أعلن بوب جوردن, نائب رئيس شركة بنيميا اوراكل, ان حجم التجارة الالكترونية العالمية قد بلغ في 1997 نحو 13 مليار دولار من بينها 81% في الولايات المتحدة وحدها فيما اعرب خبراء آخرون عن توقعهم بارتفاع الرقم الى 435 مليار دولار في 2010 منها 60% في الولايات المتحدة, الامر الذي يعكس التزايد المستمر في استخدام الانترنت عالمياً. وقال جوردن في مؤتمر مشترك لمجموعة من مدراء أوراكل على هامش جيتكس 98 ان اوراكل التي توظف سنويا مليار دولار في الابحاث والدراسات ستعمل جاهدة لمواصلة دورها في تقديم افضل دعم تكنولوجي لعملائها من خلال التوصل الى افضل الحلول. ومن جانبه أعلن حسام الدجاني المدير الاقليمي للشركة في الشرق الاوسط عن قيام أوراكل بشراء شركة امريكية جديدة متخصصة في تقديم حلول للشركات. وقال ان هذه الخطة تأتي في اطار استراتيجية لاوراكل لتقديم كافة الحلول لعملائها, اذ قامت في وقت سابق بشراء شركة ثانية متخصصة في نوع آخر من الحلول لتقدم خدمات متكاملة لعملائها. وفيما رفض الاعلان عن حجم الاستثمار بهذه الشركات اوضح ان الخدمات التي تقدمها هذه الشركات اصبحت متاحه لكافة فروع اوراكل الموزعة في جميع ارجاء العالم. وبحسب ما اوضح الفونسو دي اياني نائب الرئيس للتسويق, فان شركة اوراكل توصلت الى وضع حلول خاصة باليورو مؤكدا ان استخدام العملة الاوروبية الموحدة لن يكون عائقا امام التجارة الالكترونية. واكد دي ايان ايضا ان الشركة تحرص على تقديم كافة الحلول الخاصة بالتجارة الالكترونية, في اشارة الى توصل الشركة للقيام بهذه المهمة عبر اجهزة التلفاز التي تعد أكثر انتشارا من اجهزة الحاسوب وذلك باستخدام الرموت كنترول الا ان هذه التقنية الحديثة لم يتم تقديمها بعد الى منطقة الشرط الاوسط. السوق المصرية وبالنسبة للسوق المصرية اوضح عاطف حلمي مدير اوراكل في مصر ان الشركة استطاعت ان تحقق نسبة نمو بلغت في العام الأول 252% كما استطاعت ان تنفذ 18 مشروعاً كبيرا تتعلق بقواعد المعلومات. وعلى صعيد أحدث الاصدارات في معرض جيتكس قامت شركة اوراكل الشرق الاوسط بطرح اخر منتجاتها وهو الاصدار الحادي عشر من تطبيقاتها الذي يوفر المعلومات غير المسبوقة من اجل صناعة افضل للقرار والتطوير المستند للتشغيل الاتوماتيكي للعمليات. ويعتبر هذا الاصدار نظاماً حديثا للذكاء العلمي اذ يقدم الاصدار نظاما متكاملاً للذكاء العلمي ويقدم ايجابات حديثة على اصعب الاسئلة المتعلقة بالعمل ويعد نظاماً متكاملاً في الوقت نفسه. ويخدم النظام المديرين التنفيذيين ومديري الخطوط, كما يساعد الشركات على الاستجابة السريعة لاي تغييرات قد تطرأ على ظروف العمل ويعتبر اول نظام يجمع بين العملية الاتوماتيكية ونظام ذكاء العمل القوي. أحدث التقنيات ومن أبرز التقنيات الحديثة التي يقدمها الاصدار الحادي عشر هو التخطيط السريع في خطوة واحدة: التخطيط المتطور للتصنيع ووضع جداول زمنية لسلسلة الامداد بالكامل وغيرها خلال دقائق قليلة الأمر الذي يساعد على الاستجابة السريعة لمتطلبات التغيير. ونظام الاندماج العالمي: وهو النظام الوحيد كامل الاندماج وتتكامل معه أنظمة التعاملات المالية ولا يساعد فقط على سرعة الانتهاء من الامور المالية ولكنه ايضا يقدم تطويرا فريدا للبيانات المالية خلال فترة الختام. بالاضافة الى تدفق المعلومات مع الخدمة الذاتية: أفضل وسيلة لتخفيض تكاليف العيد من صفقات العمل هو تحويل العملية من موظفين اداريين معينين الى قوة عاملة أوسع عن طريق الخدمة الذاتية, كما ان الاصدار الحادي عشر يشمل الجيل الثالث من أوراكل ذاتي الخدمة والذي يقدم شاشات ويب التي تم تصميمها بطريقة فريدة للمستخدم العام على أساس قواعد تدفق العمل التي تنجز 100% من الأعمال بلا ورق. وتشتمل التقنيات ايضا على الكفاءة الادارية الشاملة: يتجاوز نظام أوراكل للمواد البشرية مستوى النظام الأتوماتيكي للوظائف الادارية الى هدف عالي القيمة لتحسين مهارات الأشخاص ورفع مستوى هذه المهارات لتحقيق أقصى فائدة. وتتضمن ايضا نظام ادارة العميل: أوراكل هي الشركة الوحيدة في مجال بيع التطبيقات التي تتكامل تطبيقاتها للمكاتب الرئيسية في مجال المبيعات والخدمات الاتوماتيكية وتقدم مزايا لا تستطيع المكاتب الرئيسية ان تقدمها بمفردها مثل الضغط على زر للحصول على طلبات الأسعار والانتهاء من عملية التسويق. مزايا عالمية كما يقوم الاصدار الحادي عشر لتطبيقات أوراكل بايفاء المتطلبات للأعمال الضخمة مع وجود مزايا عالمية مكثفة تدعم المتطلبات التشريعية الفريدة والعمليات الخاصة بالعملاء في أكثر من 40 دولة, وتمت ترجمة هذا الاصدار الى 29 لغة من بينها اللغة العربية. ويقدم هذه الاصدار دعما غير محدود لــ (اليورو) (عملة واحدة النقد الأوروبية), حيث انه يمكن العملاء من ادارة فترة الانتقال المطولة من العملات المختلفة للدول الى اليورو بطريقة أكثر فاعلية وملاءمة دون الحاجة الى العمليات العديدة التي تحتاجها الأنظمة الاخرى. ويجسد الاصدار الحادي عشر مزايا الاستخدام السهل في التعامل مع قضايا السوق المعقدة. وهذا التطبيق الجديد الرائع يعمل على تقليل وقت العمليات التي تستغرق وقتا طويلا في حين ان الخطط العديدة للهاردوير والمدعمة من (ان.تي. ويونيكس) تقدم خيارات متعددة لأداء الأسعار. جدير بالذكر ان أوراكل هي المورد الرئيسي في العالم لبرامج ادارة المعلومات وثاني أضخم شركة برامج مستقلة في العالم تحقق عائدا سنويا يزيد على 5.7 مليارات دولار, وتقدم قواعد المعلومات وسيرفر المعلومات ومنتجات الوسائل التطبيقية, بالاضافة الى خدمات دعم الاستشارات والتعليم في أكثر من 140 دولة حول العالم. توسيع النشاط وعلى صعيد آخر, واستجابة للطلب المتزايد على مبادرتها لحل مشكلة عام 2000 التي أعلنت عنها أوائل هذا الشهر, قامت مؤسسة أوراكل بتوسيع البرنامج لكي يشمل عدة شركات للتطبيق لتوفير الحلول في أسواق الشرق الأوسط. وتطلق أوراكل على عرضها للشركات متوسطة الحجم (البرامج المالية السريعة) الذي يشمل استشارات البرامج والتعليم والدعم, بالاضافة الى البرنامج المالي من أوراكل للاصدار الحادي عشر. ومن أهم شركاء أوراكل المحليين في التطبيق بالشرق الأوسط في البرنامج: مؤسسة الامارات للكمبيوتر, لوجوس, أنظمة معلومات الادارة والمناعي. ويقول ديسي لوبيز فافي مدير تطبيقات أوراكل (بينيميا) : ان الاستجابة لمبادرتنا للبرنامج المالي السريع كانت مرتفعة جدا, ومع اضافة هؤلاء الشركاء الاستشاريين يمكننا الآن تقديم طاقة أكبر وبدائل للتطبيق تساعد العملاء على تطبيق أنظمتهم المالية بسرعة ودقة خلال تسعين يوما أو أقل. ويعد شركاء أوراكل في التطبيق الذين سيشاركون في هذا الجهد جزءاً من برنامج أوراكل للشراكة ــ الذي اعتمد دامجات اقليمية وعالمية مخصصة للسوق المتوسط ــ الذي يقدم خبرة غير مسبوقة في تطبيقات ومناهج أوراكل, كما يوفر الخبرة الصناعية, بالاضافة الى جودة الخدمة. هؤلاء الشركاء يقوم أوراكل بتدريبهم ودعمهم. ويقول سمير مكارم مدير التطبيقات في شركة أوراكل بالشرق الأوسط: (نحن سعداء جدا لقدرتنا على توفير هذه الشبكة من الشركاء الاستراتيجيين الذين يستطيعون تقديم درجة عالية من الجودة والاداء في تطبيق برامج أوراكل المالية. الى ذلك قامت شركة أوراكل بعقد مؤتمر يوم أمس لمستخدمي برامج أوراكل شارك فيه نحو 400 مشارك وذلك للاطلاع على آخر مستجدات أوراكل وابداء آرائهم ازاء المشاكل التي تواجههم.

تعليقات

تعليقات