سوق الأراضي والعقارات: مبيعات بملايين الدراهم وسط تداول نشط

أبوظبي: انتعاش مفاجىء بسوق الإيجارات شهد سوق ايجارات الوحدات السكنية والتجارية في ابوظبي انتعاشا مفاجئا خلال الاسبوع الماضي بعد فترة هدوء نسبي استمرت عدة اسابيع. وأرجعت مصادر مكاتب العقارات بأبوظبي هذا الانتعاش المفاجىء في سوق الايجارات الى قرب انتهاء العام الدراسي مشيرة الى ان معظم الموظفين الراغبين في الانتقال الى مساكن جديدة كانوا يؤجلون قرارات النقل الى ما بعد انتهاء العام الدراسي, وحاليا مع بدء الامتحانات بدأت اسر عديدة تخطط للنقل الى مساكن جديدة مما ادى الى حدوث نشاط ملحوظ في عمليات التأجير بالنسبة لمختلف الوحدات السكنية. وقدرت هذه المصادر عدد العقود التي ابرمت خلال الاسبوع الماضي للوحدات السكنية بشكل عام بحوالي 2500 عقد مشيرة الى ان العقود التي ابرمت على الفلل شكلت نسبة كبيرة منها تصل الى 25 بالمائة في حين شكلت العقود التي ابرمت للشقق الكبيرة والمتوسطة مجتمعة ما نسبته حوالي 60 بالمائة وانحصرت نسبة العقود التي تمت للشقق الصغيرة المكونة من غرفة وصالة في نسبة تقدر بحوالي 15 بالمائة نظرا لقلة الاقبال على هذه الوحدات مقارنة بالفترات الماضية حيث اصبحت الاسر تفضل السكن في الشقق المكونة من غرفتين وصالة بعد ان تقارب مستوى الايجارات لهاتين الشريحتين من الشقق. وتوقعت ان تستمر حالة النشاط في سوق العقارات خلال الشهر الحالي قبل ان تبدأ فترة الركود السنوية التي عادة ما تحدث في شهور الصيف خلال موسم الاجازات السنوية. وقال رائد جمال من مؤسسة الكشاف العقارية: ان الاسبوع الماضي شهد نشاطا غير عادي في سوق الايجارات بأبوظبي بشكل فاق التوقعات وكان هذا النشاط اكثر وضوحا بالنسبة لمعدلات تأجير الفلل حيث ارتفع الطلب عليها بشكل واضح من قبل فئات عديدة. وأضاف: انه نتيجة هذا الاقبال على الفلل تماسكت ايجاراتها بعد ان تعرضت خلال الاسابيع السابقة لانخفاضات ملحوظة نتيجة تفوق المعروض منها على الطلب مشيرا الى ان الطلب على الفلل خلال الاسبوع الماضي كان اكبر من قبل الموظفين المواطنين والعاملين بالشركات الاجنبية العاملة بالدولة وشركات النفط والسفارات بأبوظبي. وقدر رائد جمال المعدل اليومي للعقود التي ابرمت بأبوظبي للشقق السكنية خلال الاسبوع الماضي بحوالي 300 عقد وللفلل بحوالي 70 عقدا يوميا مشيرا الى ان ايجار الفيلا المكونة من أربع غرف تكييف مركزي تتراوح بين 60 و100 الف درهم سنويا, في حين تراوح ايجار الفيلا المكونة من خمس غرف وجراج تشطيب فاخر تكييف مركزي بين 150 و190 الف درهم سنويا وتراوحت ايجارات الفلل المكونة من ثمان غرف وحوش وجراج تكييف مركزي تشطيب فاخر بين 200 و250 الف درهم مشيرا الى ان الطلب على الفلل الصغيرة كان كبيرا خلال الاسبوع الماضي ولكن المعروض منها كان قليلا ولم يلب الطلب. وأشار الى ان مستويات الايجارات بالنسبة للشقق كانت منخفضة بصورة ملحوظة خلال الاسبوع الماضي حيث تراوح ايجار الشقة الكبيرة المكونة من ثلاث غرف وصالة تكييف مركزي بين 45 و55 الف درهم سنويا ووصل في بعض المناطق مثل المنطقة المجاورة لهيئة الماء والكهرباء ومنطقة دوار الاشغال والخالدية الجديدة. وأضاف: ان ايجار الشقق المكونة من غرفتين وصالة تكييف مركزي تراوح بين 35 و40 الف درهم سنويا ووصل في مناطق هيئة الماء والكهرباء والمرور وخلف دوار الاشغال الى 30 الف درهم للشقة سنويا في حين انخفضت قيمة الايجارات للشقق المكونة من غرفة وصالة تكييف مركزي الى ما يتراوح بين 23 و25 الف درهم سنويا مقابل ما يتراوح بين 26 و30 الف درهم سنويا قبل ذلك, نتيجة لانخفاض الاقبال على هذه الشقق بعد ان قل الفارق الايجاري بينها وبين الشقق المتوسطة. وأشار رائد جمال الى ان الاسبوع الماضي شهد كذلك تنفيذ عدد من العقود للشقق الواقعة في اطراف مدينة ابوظبي وخارجها مثل مناطق المصفح وبني ياس حيث تراوحت المستويات الايجارية بين 14 و16 الف درهم سنويا للشقق المكونة من غرفتين وصالة تكييف مركزي و23 و24 الف درهم سنويا للشقق المكونة من ثلاث غرف وصالة تكييف مركزي. دبي: اقبال جيد على الاراضي والمساحات الصغيرة تتصدر الطلب استمرت السوق العقارية بدبي في نشاطها الجيد خلال الاسبوع حيث يقترب موسم الصيف وقالت مصادر عقارية ان اجمالي المبيعات تجاوز 100 مليون درهم على اراض وبنايات. وقال فياض قدسي من اسوار للعقارات ان من المبايعات التي تمت ارض في بورسعيد بمبلغ ثمانية ملايين و32 الف درهم بمساحة 1680 قدما مربعا وارض في البراحة مساحتها مليونان و612 الفا و400 درهم, مشيرا الى ان الطلب تركز خلال الاسبوع على مناطق القصيص والبراحة والجميرا وأم سقيم ومردف, وحدث بعض الارتفاع في سعر القدم في منطقة مردف تراوح بين 2 ــ 5 دراهم للقدم المربع وهذا الارتفاع بسبب الطلب الزائد في هذه المنطقة. وتوجد عروض لاراض في منطقة بورسعيد مقابل سيتي سنتر واراض في الجميرا وفريج المرر والقصيص والمرقبات بأسعار مختلفة. من ناحيته ذكر عبدالكريم ناصر من برشلونة للعقارات ان الطلبات كثيرة والعروض قليلة كما ان الطلب على الاراضي التجارية يتصدر حركة التداول, والاراضي السكنية يوجد عليها طلب ايضا. وقال ان المبايعات تتراوح بين 90 ــ 100 مليون درهم والطلب أكثر على المساحات الصغيرة والبنايات الصغيرة ايضا التي لا تتجاوز عشرة ملايين درهم. واشار ناصر ان مردف تصدرت الطلب بالنسبة لمناطق دبي المختلفة متوقعا ان يزداد نشاط السوق خلال الايام المقبلة. عروض توافرت بعض العروض والفرص في بعض مناطق دبي منها اراض في السطوة, واراض تجارية في طوي الصايغ وفلل في مردف والطوار والمزهر والصفا, وند الحمر, والراشدية وام سقيم والمنخول والحمرية بمساحات مختلفة, واراض في بورسعيد ومردف والبستكية, والفهيدي والقصيص وام سقيم وطوي الصايغ والرفاعة وبرج نهار وهور العنز والقوز والخوانيج واراض في القرهود والعوير, والرقة شرق والمرر القديم واراض تجارية في بر دبي خلف شارع الضيافة, واراض تجارية في ابو هيل, وبنايات في المرقبات والقصيص, وبنايات مكونة من 7 ــ 8 طوابق في طوي الصايغ, وبنايات تصلح لاستغلالها كفنادق بمناطق مختلفة ومتميزة في امارة دبي, ومزارع في مردف والخوانيج وحتا, وبيوت عربية في ند راشد واراض في البوطينة, وحمدان, ومزرعة مصفوت. اسعار الاراضي وبالنسبة لاسعار الاراضي فقد بلغ سعر القدم المربع في شارع الشيخ زايد ما بين 3900 ــ 4200 درهم للمساحات الصغيرة, ومن 2500 ــ 3000 درهم للمساحات الكبيرة, والسطوة من 1400 ــ 1600 للقدم المربع بالمناطق التجارية والسكنية من 200 ــ 250 درهما, ورقة البطين وشارع آل مكتوم من 1700 ــ 2000 درهم للتجارية, والسكنية من 750 ــ 800 درهم, والحمرية ــ دبي التجارية من 1000 ــ 1200 درهم للقدم, والسكنية من 450 ــ 500 درهم, وشارع خالد بن الوليد من 1800 ــ 2000 درهم, والمنخول من 500 ــ 600 درهم للاراضي التجارية, والسكنية من 400 ــ 450 درهم, وطوي الصايغ من 720 ــ 750 درهما للسكنية وبور سعيد من 1100 ــ 1400 درهم للتجارية ومن 700 ــ 750 درهما للسكنية, والقصيص من 320 ــ 380 درهما للتجارية, ومن 230 ــ 280 درهما للسكنية, والقرهود شارع رئيسي بلغ سعر القدم المربع من 400 ــ 500 درهم, والشوارع الداخلية بالمنطقة التجارية من 250 ــ 300 درهم, والسكنية من 110 ــ 130 درهما, والنهدة الاراضي التجارية من 600 ــ 800 درهم, والجميرا من 250 ــ 300 درهم, والسكني من 130 ــ 150 درهما, وفي ام سقيم من 75 ــ 140 درهما للاراضي السكنية, والممزر (السكنية) من 130 ــ 150 درهما, وهور العنز من 700 ــ 800 درهم, ومن 380 ــ 450 درهما للسكني, وعود ميثاء من 600 ــ 700 درهم للتجارية, والسكنية من 450 ــ 500 درهم للقدم, والمزهر من 25 ــ 32 درهما والبرشاء تجاري شارع رئيسي من 450 ــ 500 درهم, والشوارع الداخلية تجاري من 250 ــ 350 درهما, والسكنية من 30 ــ 37 درهما, والقوز شارع رئيسي تجاري من 300 ــ 350 درهما, والشوارع الداخلية من 40 ــ 60 درهما, والكرامة شارع رئيسي تجاري من 1000 ــ 1300 درهم, ومن 450 ــ 520 درهما للسكنية, ومردف من 30 ــ 50 درهما للمناطق السكنية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات