رأي اقتصادي : السياحة مصرية والخبرة من دبي: بقلم - د. مغازي البدراوي

بدأ الاستعداد في مصر لمهرجان السياحة والتسوق الذي من المقرر ان يبدأ في العشرين من يوليو ويستمر حتى العشرين من اغسطس . وعلى الرغم من ان مصر تعد من اولى دول العالم في السياحة, وطبقت فيها العديد من الخبرات العالمية في مختلف مجالات السياحة على مدى سنوات طويلة مضت كانت فيها السياحة احدى مصادر الدخل الاول في مصر الا ان هذا لم يمنع الخبراء والقائمين على السياحة في مصر من الاستعانة بخبرات وتجارب دبي الحديثة في مجالات الجذب السياحي وخاصة مهرجان التسوق في دبي الذي لا تزيد تجاربه حتى الان عن ثلاث تجارب لكنها اثبتت نجاحات كبيرة وحققت انجازات هائلة ومتطورة باستمرار. ويأتي انعكاس نجاح تجربة مهرجان التسوق في دبي 98 على فكرة اقامة مهرجان للسياحة والتسوق في مصر, ويقف وزير اكبر دولة سياحية في العالم الدكتور ممدوح البلتاجي يصرح ويقول: (اننا سعداء بالتجارب الناجحة في دبي والتي تعد عناصر جذب سياحية عالمية مثل مهرجان التسوق) , ووجه الوزير المصري التحية والتقدير للمسؤولين في دبي على نجاحهم في مهرجان دبي للتسوق 98. واعلن البلتاجي امام الجميع عن ان الفضل في فكرة اقامة مهرجان السياحة والتسوق في مصر تعود الى دبي ونجاح مهرجانها الكبير هذا العام, وان وفدا من دبي قام بزيارة القاهرة مؤخرا والتقى بالمسؤولين وقدم لهم خلاصة خبرة دبي في تنظيم مهرجانات التسوق. ومن البديهي انه ليس عيبا ان تستعين دولة كبيرة لها تاريخها في السياحة الدولية مثل مصر بخبرات شقيقتها العربية دبي حتى لو كانت هذه الخبرة حديثة وعمرها لا يزيد على سنوات قليلة معدودة طالما انها اثبتت جدارتها وحققت نجاحات وانجازات كبيرة, وخاصة ان مصر في ظروفها الحالية والازمات التي تعرضت لها في الاونة الاخيرة وخاصة في مجال السياحة من قبل الجماعات الارهابية والجهات المغرضة التي تستهدف النيل منها ومن انجازاتها لا شك انها في حاجة الى تعاون صادق وحسن نية لن تجده لدى أفضل من اخواتها واشقائها العرب وخاصة في دولة الامارات التي لم تتوان لحظة في الوقوف بجانب مصر في ازماتها. ويأتي مهرجان السياحة والتسوق في مصر مشابها الى حد كبير في فعالياته مع مهرجان التسوق في دبي 98, حيث يشمل المهرجان التخفيضات الهائلة في الاسعار سواء على المنتجات او خدمات الفنادق والطيران والمطاعم والمسارح, كما يشمل حشدا هائلا لجهود العديد من شركات الاعلان والدعاية واجهزة الاعلام والفعاليات الفنية والحفلات الغنائية. كما تقرر ان يشهد المهرجان تخفيضات هائلة من الضرائب والرسوم الجمركية, وربما هذا يعوض الى حد ما تفوق وتميز اسواق دبي لخلوها من الضرائب والرسوم الجمركية وهو الامر الذي يجذب الكثير من الضيوف والزوار العرب والاجانب لمهرجاناتها. كما تقرر التركيز في مهرجان السياحة والتسوق في مصر على برامج الترفيه الخاصة بالسائحين العرب والتي تشمل عروضا ثقافية وموسيقية وفنية في القاهرة وعلى سواحل البحر الاحمر. وتتركز جهود القائمين على السياحة في مصر في هذا المهرجان على جذب السائح العربي اولا والذي سوف تخصص غالبية فعاليات المهرجان لخدمته والترويح عنه وبأرخص الاسعار واقل التكلفة. ومع مهرجان مصر للسياحة والتسوق نتمنى المزيد والمزيد من المهرجانات في مختلف البلدان العربية, ويظل مهرجان دبي للتسوق هو الطليعة والبداية وفاتحة الخير.

تعليقات

تعليقات