تبدأ اليوم في أبوظبي: ندوة تقنيات الحاسبات الرئيسية تبحث تقديم حلول للمؤسسات الحكومية

تعقد اليوم الاربعاء ندوة (تقنيات الحاسبات الرئيسية) التي تنظمها الهيئة العامة للمعلومات بالتعاون مع شركة مايكروسوفت ومشاريع الغرير للكمبيوتر . تناقش الندوة التي تقام بفندق هوليداي ان ابوظبي وتستمر يوما واحدا تطبيق نظام (ونيدوز ان تي) في المؤسسات الكبرى والعقبات التي تواجهه وكيفية التغلب عليها. وسيتم استعراض الاتفاقية العالمية بين شركتي (مايكروسوفت) و(يونيسس) بشأن توحيد جهودهما ليصبح اداء البرمجيات على الوجه الامثل في خادمات يونيسس العالية الاداء. الى جانب تقديم حلول للمؤسسات الحكومية وقطاع الخدمات. وصرح جورج سعدي مدير المبيعات بمشاريع الغرير للكمبيوتر ان جدول اعمال الندوة سيتضمن النقاط التالية: ــ امكانية تكبير الحاسبات بدون التضحية باداء النظام. ــ امكانية تسريع نظام المدخلات والمخرجات والمعايير العالمية لتطبيق ذلك. ــ تقليل معدل الاعطال والوصول الى نظام يعمل بدون توقف. ــ اساليب وطرق ربط نظام ويندوز ان تي مع النظم القديمة التي قد تكون مستخدمة في بعض المؤسسات الضخمة. ــ امكانية المحافظة على سرية وتكامل المعلومات والتأكد من وصول المعلومات الى المخولين باستخدامها فقط. ــ تطبيق النظم التجارية على شبكة الانترنت. كما سيتم خلال الندوة مناقشة استراتيجية تطبيق نظم (ويندوز ان تي) مع المسؤولين المتخصصين في الوزارات والدوائر الحكومية والبنوك وبعض الشركات الكبيرة العاملة في قطاع البترول. ويذكر ان شركتي مشاريع الغرير للكمبيوتر (الوكيل الوحيد ليونيسس في الامارات وقطر) ومايكروسوفت الشرق الاوسط وشمال افريقيا كانا قد اتفقا على البدء فورا في تطبيق اتفاق التحالف الاستراتيجي بين مايكروسوفت كوربوريسن على الصعيد المحلي, وهو الاتفاق الذي يوفر للعملاء حلول تقنية المعلومات للاعمال الهامة التي تعتمد على بيئة نظام التشغيل ويندوز ان تي سيرفر وتقنيات بيئة مايكروسوفت للمؤسسات الكبيرة, وهي الاتفاقية التي قال عنها ستيف بالمر نائب الرئيس التنفيذي لشؤون المبيعات والدعم بمايكروسوفت انها تتضمن مغزى كبيرا, لا سيما ان يونيسس تقدم خبرتها الواسعة في انظمة وخدمات حوسبة الاعمال الحساسة اضافة الى خبرتها المتميزة في اسواق اعمال المؤسسات الرئيسية كالمؤسسات الحكومية وقطاع الخدمات. كتب - محمد الصدفي

تعليقات

تعليقات