الامارات تطرح بطاقات مدفوعة القيمة مسبقاً لاستخدام الهاتف والفاكس الجوي على رحلاتها

طرحت طيران الامارات بطاقات مدفوعة القيمة مسبقا لاستخدام الهاتف والفاكس الجوي على رحلاتها وأصبح الآن في مقدور المسافرين على متن طيران الامارات اجراء مكالمات هاتفية أو رسال رسائل بالفاكس أثناء رحلاتهم باستخدام بطاقات خاصة مدفوعة القيمة مسبقا طرحتها الناقلة مؤخرا . وتتوفر هذه البطاقات للبيع على جميع رحلات الامارات وهي من فئة دقيقتين, أربع دقائق, ثمان دقائق وتباع بأسعار ,16 ,32 64 دولارا أمريكيا على الترتيب. ويمكن للمسافر أيضا استخدام البطاقات الائتمانية لتشغيل أجهزة الهاتف والفاكس في حين توفر البطاقات مدفوعة القيمة مسبقا خيارا عمليا خاصة لأولئك المسافرين الذين قد لا يتوفر لديهم بطاقات ائتمانية أو الذين لا يفضلون استخدامها لهذا الغرض. ولا يوجد هناك فرق في التكلفة بين الوسيلتين, فسواء استخدم المسافر بطاقاتها الائتمانية أو بطاقات المكالمات مدفوعة القيمة مسبقا, فإن التكلفة على المكالمات أو ارسال الفاكسات تبقى كما هي بمعدل ثمانية دولارات للدقيقة الواحدة. وقال دون فوستر مدير عام أول الخدمات الجوية بطيران الامارات: (تريد طيران الامارات لمسافريها التمتع بأفضل الخيارات لحرصها الدائم على راحتهم. لقد أثبت نظام الاتصالات الجوية الخاص بنا (ايمتيل) فائدة كبرى للمسافرين خاصة لرجال الأعمال ونحن نريد بهذه الخطوة تشجيع الفئات الأخرى من المسافرين على استخدام أجهزة الهاتف والفاكس على الرحلات) . ويتم احتساب الزمن من البطاقات المدفوعة القيمة مسبقا بوحدات من مضاعفات الدقيقة. ويحدث انقطاع للمكالمة أو لارسال الفاكس عندما تنفذ قيمة البطاقة ويمكن اجراء عدة مكالمات بالبطاقة الواحدة مع توقف لبضع دقائق بين المكالمة والأخرى. يذكر ان طيران الامارات كانت السباقة من بين شركات الطيران العالمية التي تجهز جميع أسطول طائراتها بأجهزة الهاتف والفاكس الجوية. ففي طائرات الايرباص يوجد على كل درجة جهازا هاتف مثبتان على الحائط, أما في طائرة البوينج 777 فيتوفر جهاز هاتف خاص لكل مسافر في مقعده في حين يوجد جهاز فاكس مركزي للطائرة. وتعتبر التعرفة التي تطبقها طيران الامارات على المكالمات الجوية من بين الأقل مقارنة بشركات الطيران التجارية الأخرى التي تقدم خدمة المكالمات من الجو إلى الأرض في الأجواء العالمية.

تعليقات

تعليقات