بعد لقاءات مع مسؤولين مصريين.. القرقاوي يعلن: برنامج الخصخصة المصري في مهرجان دبي للتسوق - البيان

بعد لقاءات مع مسؤولين مصريين.. القرقاوي يعلن: برنامج الخصخصة المصري في مهرجان دبي للتسوق

قال محمد القرقاوي المنسق العام لمهرجان دبي للتسوق ان مصر والامارات اتفقتا على عرض عدد من الشركات المصرية المطروحة للبيع وفقا لبرنامج الخصخصة أثناء المهرجان, لتتحول عمليات البيع من البيع عن طريق الظروف المغلقة الى التسويق المباشر, على أن يقوم رؤساء الشركات المصرية أثناء المهرجان بعرض مزايا الشركات وأوضاعها المالية وحجم أصولها ومبيعاتها والرد على أي استفسار لرجال الأعمال المشاركين في المهرجان. وأضاف القرقاوي في مؤتمر صحفي عقده بفندق ماريوت بالقاهرة وحضره لفيف من المستثمرين ورجال الأعمال ان وزير الاقتصاد المصري يوسف بطرس غالي سمح بانشاء شاشات للبورصة المصرية بالخارج لاول مرة طوال أيام المهرجان الذي يمتد من 19 مارس الى 18 ابريل حتى يستطيع المستثمرون في الامارات متابعة البورصة المصرية والمشاركة بالشراء والبيع فورا. وقال القرقاوي ان الازمة الاقتصادية لدول جنوب شرق آسيا لن تؤثر على حجم المبيعات او التعاقدات للشركات والوكالات أثناء المهرجان, وطالب القطاع الخاص بحث الفرص التسويقية المتاحة وانتهاز الفرص والمشاركة مع رجال الاعمال بالامارات في مشروعات مشتركة. وردا على سؤال عن مدى التعارض بين المهرجان وعزم مصر تنظيم مهرجان جديد للتسوق قال القرقاوي: إننا يجب اعتماد مبدأ التكامل بدلا من التنافس بين الاقطار العربية خصوصا ان تقوية اقتصاديات اي دولة عربية هي في الوقت نفسه قوة لباقي العرب نافيا تعارض مهرجان دبي مع المهرجان المصري المزمع عقده منتصف العام الجاري. مشيرا الى أن مهرجان دبي يهدف الى تنشيط الزيارات الى مصر من خلال تعريف الزائرين من مختلف بلاد العالم بمصر والأنشطة الاقتصادية والتجارية المتاحة بها والتطورات الانتاجية والاجتماعية التي شهدتها في الآونة الاخيرة فضلا عن اتفاق المهرجان مع قرارات وزارء السياحة العرب بشأن اعتبار عام 1998 عام السياحة العربية الى مصر, وذلك بنشر الوعي السياحي وعرض المنتجعات الفندقية والانماط السياحية غير التقليدية الموجودة في مصر وقد خصصت لذلك جلسة في بداية الاسبوع المصري يوم 23 مارس المقبل يحاضر فيها وزير السياحة المصري الدكتور ممدوح البلتاجي تحت شعار (اكتشف مصر) . وعن مشاركة مصر لاول مرة في المهرجان قال علاء عز المستشار الاعلامي لاتحاد الصناعات المصري إن مشاركة القطاع الخاص المصري تأتي استجابة لدعوة كريمة من حكومة دبي وبهدف تنمية الصادرات الوطنية للخارج وفتح أسواق جديدة وتنشيط القائم فيها وجذب استثمارات عربية وأجنبية للمساهمة في مشروعات مصر القومية مثل شركة خليج للسويس, مشيرا الى أنه من 70 الى 80 شركة مصرية ستشارك في المهرجان وقد تم اختيارها بدقة بحيث تتوافر في منتجاتها مستوى جودة مرتفع وسعر قابل للمنافسة في تسعة قطاعات هامة هي الصناعات النسيجية والفندقية, والسينما والفيديو, والمفروشات, والادوات الصحية والسيراميك مشددا أن الاسبوع المصري يستهدف فتح وكالات في منطقة الخليج العربي ودول شبة الجزيرة الهندية للشركات الوطنية. وكشف ان رئيس الاتحاد الدكتور عبد المنعم سعودي اتفق مع وحيد عطا الله مدير عام مركز دبي التجاري العالمي على تدشين مركز تسويق في دبي للصادرات المصرية, وتوقيع اتفاق مشترك لاقامة مركز تخزين لتجارة التزانزيت في منطقة جبل علي. ومن جهته قال الدكتور أشرف السيد الممثل الاقليمي لمركز دبي التجاري العالمي بالقاهرة ان اجتماع الاخوة المصريين للمشاركة في مهرجان دبي تعزز العلاقات الوثيقة التي تربط البلدين وتحث الشعب المصري على اعتبار دولة الامارات العربية المتحدة بلدهم الثاني. وكان وفد رسمي من المهرجان قد بدأ زيارة للقاهرة الاحد الماضي التقى خلالها رؤساء البنوك والشركات الصناعية والسياحية ووزراء الاقتصاد والتجارة وقطاع الأعمال والسياحة ورئيس اتحاد الصناعات والغرف التجارية للترويج للمهرجان برئاسة محمد القرقاوي منسق عام مهرجان دبي للتسوق 1998 ومساعد مدير عام. دائرة التنمية الاقتصادية ومحمد خميس بن حارب مدير ادارة العمليات في دائرة السياحة والترويج التجاري, وممثلين عن عدد من جهات رسمية والشركات الراعية. القاهرة ـ حسين عبد الهادي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات