الكراث – طبق الإمبراطور نيرون والمصريين القدماء

يقال إن حساء الكراث كان الطبق المفضل للإمبراطور الروماني نيرون، كما كان مفضلاً على أطباق المصريين القدماء. فخضار الكراث يحتوي على الكثير من الفيتامينات القوية للجسم والقليل من السعرات الحرارية.

يمكن تحضير خضار الكراث في أطباق عديدة مع حساء خضار أو مع كيك الخضروات أو مع السلطة أو أيضا كطبق جانبي يقدم مع الأسماك أو اللحوم.

أحزمة الكراث الخضراء والبيضاء، لها فوائد صحية جيدة، حسب تقرير لوكالة أخبار المستهلك الألمانية " أي إي دي"، نشرته مجلة فوكس الألمانية.

إذ إنها تحتوي على ألياف غذائية، كما أنها غنية بحمض الفوليك، المهمة جدا لعملية نمو الجسم. بالإضافة إلى أن الكراث، غني بالفيتامين إي و بي 1 و بي 6 و سي.

في المقابل، يحتوي الكراث على الأملاح المعدنية الضرورية للجسم كالكلسيوم والبوتاسيوم، بيد أنها لا تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية، إذ إن 100 غرام من الكراث، تحتوي على 24 سعرة حرارية فقط، حسب وكالة أخبار المستهلك الألمانية " أي إي دي".

الطعم والرائحة القوية للكراث تعود لمركب "الأليسين" أو ما يعرف بالكبريت العضوي، وهو مركب مضاد للميكروبات ومضاد للتأكسد، يوجد أيضا بكثرة في الثوم.

ومن مزايا الكراث، حسب مجلة فوكس، أنه يحمي خلايا الجسم من الجذور الحرة، المعروفة أيضا بالشقائق.

تجدر الإشارة إلى أن الكراث معروف عبر التاريخ أنه نوع من الخضروات القوية التي كانت مفضلة جدا في مصر القديمة وروما.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات