العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مورينيو يسخر من يورغن كلوب والسبب بوغبا

    بسخرية شديدة يرد مدرب مانستر يونايتد جوزيه مورينيو على زمليه يورغن كلوب مدرب ليفربول، وأرسين فينغر مدرب أرسنال لانتقادهما صفقة بول بوغبا، مؤكداً ان النجاح لا يمكنه أن يكون إلا مع "الشياطين الحمر".

    لا زالت ارتدادات صفقة الفرنسي بول بوغبا الخرافية إلى مانشستر يونايد بقيمة 120 مليون يورو، تشغل بال رجالات الكرة ووسائل الإعلام على حد سواء. فبعد أن سمع مدرب مانشستر يونايتد عدداً من الانتقادات من قبل زملاءه في الدوري الانجليزي الممتاز، ردّ بطريقته الساخرة المعهودة: "إنني وبعد أن استمعت إلى بعض التعليقات، وإلى انتقادات بعض المدربين، أعتقد أن هؤلاء لا يمكنهم أبداً مواجهة مشكلة كهذه؛ فلن تجد نفسك في مثل هذا الوضع، إلا إذا كنت تعمل في أحد أقوى الأندية في العالم. وهذا ما يمكنه أن يحدث في نادي مانشستر يونايتد"، يقول جوزيه مورينيو المدرب المثير للجدل لقناة مانشستر يونايتد التلفزية.

    وكان مدرب ليفربول ، الألماني يورغن كلوب، قد انتقد الأسبوع الماضي بشدة قيمة الصفقة التي أعاد به "الشياطين الحمر" ابنهم الضائع، وكانت الأعلى في تاريخ كرة القدم على الإطلاق، قائلاً: "عندما يصبح ذلك اعتيادياً في عالم كرة القدم، سأتوقف عن العمل". أما زميله مدرب "المدفعجية" الفرنسي فينغر فقد وصف الصفقة بـ"الجنونية".

    مورينيو لم يخف "تفهمه" لهذه المواقف، لكنه وحسب قوله يجد أنه "أحياناً يتمّ تحطيم الأرقام القياسية، وهذا لا يحدث إلا في مانشستر يونايتد". وفوراً انتقل مدرب الشياطين إلى موقع الهجوم ليتابع بتذمر بأن "هناك أشياء توصف بغير الأخلاقية، حين أقوم بها، لكن حين يقوم بها آخرون ينظر إليها بشكل اعتيادي".

    وتأتي هذه المشادة، في وقت بلغت الحماسة ذروتها قبيل انطلاق الدوري الانجليزي الممتاز لموسم 2016-2017 يوم غد السبت (13 أغسطس2016).

    وحطّ أبرز المدربين العالميين الرحال في بلاد الضباب بغية خوض تجربة سامية في دوري كروي يعد بإثارة عارمة، فالكاتالوني بيب غوارديولا التحق بمانشستر سيتي قادماً من بايرن ميونيخ، والمدرب الايطالي انطونيو كونتي توجه إلى تشيلسي بعد تألق ملفت في نهائيات كأس الأمم الأوروبية مع منتخب بلاده.

    أما البرتغالي جوزيه مورينيو، فإنه عاد إلى عالم الكرة الانجليزية من بوابة مانشستر يونايتد بعدما أقيل من منصبه مدربا لتشيلي الموسم الفائت نتيجة ترنح أداءه.

    وظفر مورينيو بخدمات لاعب دورتموند الأرميني هنريك مخيتاريان والمهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش ولاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا في صفقة قياسية لم يشهد لها عالم الكرة المستديرة مثيلا قدرت بـ89 مليون جنيه استرليني، ما يعكس سعي "الشياطين الحمر" الحثيث لاعتلاء منصات التتويج محلياً وقارياً.

    طباعة Email