نادي تراث الإمارات يشارك في أيام الشارقة التراثية

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

يشارك نادي تراث الإمارات، في فعاليات الدورة 19 من أيام الشارقة التراثية، التي ينظمها معهد الشارقة للتراث وتستمر حتى 28 مارس الجاري، تحت شعار «التراث والمستقبل».

وأشاد سعيد بن علي المناعي مدير إدارة الأنشطة في نادي تراث الإمارات بالدور المهم لمعهد الشارقة للتراث وجهده الكبير في العمل على حفظ وإبراز ونشر تراث دولة الإمارات العربية المتحدة، داعياً إلى تكاتف وتعاون الجهات المعنية بتراث الدولة، من أجل إحكام العمل وصولاً للنتائج المرجوة.

وأكد المناعي حرص نادي تراث الإمارات على إبراز ونشر تراث دولة الإمارات العربية المتحدة، وهو الدور الذي ظل يؤديه النادي لأكثر من ربع قرن، ويمثل الدافع لمشاركات النادي في الفعاليات والمحافل التراثية في الدولة، بما يرسخ المكانة المستحقة لتراث الوطن وهويته بوصفهما من العناصر الأساسية التي تقوي اللحمة الوطنية وتصقل الوعي الجماعي المشترك بالهوية لدى أبناء الإمارات.

 ويقدم جناح النادي في أيام الشارقة التراثية خبرات تراثية وثقافية مختلفة منها الورش البحرية التي تعرض جوانب من التراث البحري الغني لدولة الإمارات العربية المتحدة المرتبطة بأنشطة الغوص والصيد وأدواتها وتقاليدها في شكل ورش حية تقدم للزوار تجربة تراثية تعرف بهذه الجوانب، كما يقدم الجناح أيضاً ورشاً للحرف النسائية التراثية مثل السدو والتلي ومشغولات الخوص والغزل وغيرها من الأشغال اليدوية التقليدية، كما ينظم ورشة للألعاب الشعبية بالتعاون مع بيت الألعاب الشعبية في معهد الشارقة للتراث.

فيما يبرز القسم المخصص لمركز زايد للدراسات والبحوث، إصدارات النادي في حقول التراث والتاريخ والدراسات ودواوين الشعر النبطي، بجانب قسم خاص بأعداد مجلة «تراث» التي يصدرها المركز، بالإضافة إلى تنظيم عدد من الفعاليات التي يستضيف خلالها متخصصين في التراث والتاريخ ضمن المجلس الثقافي للجناح، كما يسجل المركز أيضاً حضوره ضمن البرنامج الثقافي المصاحب لأيام الشارقة التراثية، وذلك بالمشاركة في الندوة الرسمية للأيام التي تنظم يوم 19 الشهر الجاري بعنوان «المؤسسات الثقافية في الإمارات والمستقبل»، إضافة إلى مشاركة الدكتور محمد الفاتح الباحث في المركز ولطيفة النعيمي مسؤولة النشاط الثقافي في المركز، ضمن نشاط المقهى الثقافي للأيام.

طباعة Email