مدفع رمضان ينطلق من ندوة الثقافة والعلوم

في إطار الاستعدادات لشهر رمضان الكريم وإيماناً بالشراكة المجتمعية، وبتوجيهات معالي الفريق عبدالله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي لتضافر مؤسسات المجتمع كافة والتعاون بينها، والحفاظ على التراث والموروث الثقافي والخاص بطقوس شهر رمضان الكريم، وبدعم اللواء عبدالله الغيثي مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ في شرطة دبي سينطلق مدفع رمضان في الشهر الفضيل للعام الجاري من الساحة الخلفية لندوة الثقافة والعلوم في منطقة الممزر بدبي، واختير الموقع نظراً للكثافة السكانية التي توجد بالمنطقة، وحتى يتسنى سماع صوت المدفع لأكبر عدد من السكان. وذكر بلال البدور رئيس مجلس إدارة ندوة الثقافة والعلوم أن اختيار موقع الندوة لإطلاق مدفع رمضان يزاوج بين احتضان التراث الذي يمثله شكل وهيئة مبنى الندوة، والموروث والعادات والتقاليد، وثمن هذا الاختيار لإطلاق المدفع، ما يعكس حرص القيادة العامة لشرطة دبي على تنويع الأماكن والاختيارات لمشاركة أكبر عدد من سكان دبي هذه البهجة السنوية. ويقوم على خدمة المدفع أربعة من هيئة المنشآت والطوارئ يتعاون معهم فريق العاملين في الهيئة ويحرصون على توفير أقصى درجات الأمن في المنطقة، ليتم إطلاق 30 طلقة في شهر رمضان من هذا الموقع.

طباعة Email