استوديو «العبسي» بتعز.. ذاكرة وطن

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

مثل استوديو «الوطن» لصاحبه أحمد عمر العبسي للتصوير الفوتوغرافي، الاستديو الأول والأشهر لتوثيق فترات زمنية وملامح قيادات ناضلت ضد الاستعمار البريطاني، ولحظات وذكريات غالبية سكان مدينة تعز لسنوات طويلة ماضية.

ويكاد أحمد عمر المولود في العام 1911 والمتوفى في 28 أغسطس 1976 أن يكون أول مصور فوتوغرافي في اليمن والجزيرة العربية، حيث بدأ فن التصوير في أوائل العشرينيات في مدينة عدن، ثم افتتح الاستوديو الأول في كريتر -عدن- عام 1930. ومع بداية العام 1949 انتقل عمر إلى تعز ليفتتح استوديو «الوطن» أول استوديو في شمال اليمن سابقاً.

في شارع 26 بمدينة تعز كان مكان الاستوديو الذي وثق فيه عمر صور الحجاج المسافرين والعائدين والحاشية الملكية قبل ثورة 26 سبتمبر، والخريجين من المدارس، وصور المدن الرئيسة اليمنية في خمسينيات القرن الماضي.

ومثل الاستوديو معلماً بارزاً لالتقاء قادة الحركات الوطنية، كما كان يحوي صوراً لزعماء تاريخيين ومعظم قادة الجبهة الوطنية أثناء الكفاح المسلح ضد الاستعمار البريطاني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات