وفد من جامعة الإمارات يزور «مركز جمعة الماجد»

ت + ت - الحجم الطبيعي

زار وفد من جامعة الإمارات مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث بدبي، في إطار الاطلاع على ما يقدمه المركز من خدمات للباحثين والدارسين، وحفظ للتراث الإنساني، وضم الوفد الدكتور غالب البريكي، مدير جامعة الإمارات بالإنابة، والدكتور أحمد مراد، النائب المشارك للبحث العلمي، والدكتورة سعاد المرزوقي، النائب المشارك لشؤون الطلبة بالإنابة، وخلفان الظاهري، نائب مدير الجامعة للشؤون المالية والإدارية (الأمين العام) بالإنابة، والدكتور حمد بن صراي، مدير عمادة المكتبات في الجامعة، وغالية الأحبابي، مدير إدارة الاتصال المؤسسي.

وكان في استقبال الوفد خالد جمعة الماجد، وعبد الله خالد الماجد، وماجد خالد الماجد، والدكتور محمد كامل جاد، مدير عام المركز، الذي رافقهم في جولة تعريفية بأقسام المركز، تعرفوا من خلالها على دور المركز في حفظ التراث الإنساني، من خلال قسم المخطوطات، الذي يعمل على جمع صور المخطوطات من مكتبات العالم وفهرستها وتوفيرها للباحثين والدارسين.

واطلع الوفد في قسم المخطوطات على بعض نوادر المخطوطات الأصلية، التي يقتنيها المركز، ثم توجه الوفد إلى قسم الحفظ والمعالجة والترميم، الذي يعد من أبرز معامل الترميم على مستوى المنطقة، حيث استمعوا إلى شرح مفصل من قبل الدكتور بسام داغستاني، رئيس القسم، عن العمليات، التي يقوم بها القسم من ترميم وصيانة ومعالجة لجميع المخطوطات والكتب والوثائق.

وفي نهاية الزيارة شكر الدكتور غالب البريكي إدارة المركز على حسن الاستقبال، مشيداً بالدور المميز، الذي يقدمه المركز في خدمة العلم والثقافة، وحفظ التراث الإنساني باعتباره صرحاً ثقافياً وتعليمياً مرموقاً على مستوى دولة الإمارات والمنطقة، وأهدى المركز درع جامعة الإمارات العربية المتحدة.

طباعة Email