«أبوظبي للغة العربية» يكرم حائزي «سمة»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن مركز أبوظبي للغة العربية عن أسماء الناجحين في امتحان شهادة الكفاءة الدولية في اللغة العربية - «سمة»، وهي أول شهادة لقياس كفاءة الأفراد باللغة العربية الحديثة، وتمنح لهم بعد الخضوع لاختبار علمي لتقييم كفاءتهم في الفهم والتعبير باللغة العربية.. في إطار الشراكة الوثيقة مع معهد العالم العربي في باريس.

جاء ذلك خلال فعالية تم تنظيمها بمقر الرابطة الثقافية الفرنسية في أبوظبي بحضور كل من معالي زكي أنور نسيبة المستشار الثقافي لصاحب السمو رئيس الدولة، الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات العربية المتحدة، والدكتور علي بن تميم، رئيس مركز أبوظبي للغة العربية، وأنطوان ديلكورت، سفير بلجيكا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، إلى جانب سلطان الحاجي، رئيس مجلس إدارة مركز الرابطة الفرنسية في أبوظبي، والمستشار الثقافي الفرنسي هيوغو هنري سيلان، وسعيد حمدان الطنيجي، المدير التنفيذي بالإنابة لمركز أبوظبي للغة العربية، وفرانك ترويلود، مدير مركز الرابطة الفرنسية.

ويستهدف امتحان «سمة» الراغبين في قياس كفاءتهم اللغوية، سواء للتقدم لوظيفة أم للدراسة أم لمجرد معرفة مستواهم في اللغة العربية.. ويقوم معهد العالم العربي في باريس بإعداد الامتحان فيما تستضيفه وتقيمه مراكز الرابطة الفرنسية في أنحاء العالم، حيث يحصل المتقدم للامتحان على شهادة سارية لمدة 3 سنوات.

وأكد الدكتور علي بن تميم، رئيس مركز أبوظبي للغة العربية، أن معهد العالم العربي هو الشريك الأمثل الداعم لجهود المركز، لا سيما في فرنسا وأوروبا، من خلال إطلاق وتنفيذ مجموعة نوعية من المشاريع والمبادرات التي تسهم في الترويج للغة العربية على نطاق واسع، وتبرز مساهمتها الجوهرية في الثقافة العالمية.

 

طباعة Email