انطلاق مهرجان الإسكندرية المسرحي الدولي في دورته الـ 12

ت + ت - الحجم الطبيعي

انطلق مهرجان الإسكندرية المسرحي الدولي (مسرح بلا إنتاج) في دورته الثانية عشرة أمس الجمعة، والمهداة إلى اسم الممثل الكوميدي الراحل سمير غانم.

ويتنافس على "جائزة الحلول الخلاقة" 15 عرضا من مصر وليبيا والعراق والكويت وقطر والسعودية وسلطنة عمان والجزائر وتونس وإسبانيا ورومانيا وكوسوفو.

وكرم المهرجان في الافتتاح الممثلة إلهام شاهين عن مسيرتها المسرحية، التي تضم أكثر من 20 مسرحية، وقفت خلالها أمام كبار النجوم أمثال نور الشريف ومحمود عبد العزيز ويوسف شعبان، وآخرهم سمير غانم.

وقال رئيس المهرجان إبراهيم الفرن في كلمة الافتتاح "هذه الدورة تشهد انطلاق الاسم الجديد للتجربة المهمة والمختلفة التي أسسها دكتور جمال ياقوت، حيث تم توسيع قاعدة المهرجان على المستوى العربي والدولي مع الحفاظ على فلسفة المهرجان القائمة على شعار.. الخيال وليس المال".

تأسس المهرجان العام 2008 باسم (مسرح بلا إنتاج) بهدف تسليط الضوء على الأعمال قليلة التكلفة والقائمة بشكل أكبر على أداء الممثلين واتخذ أسماء مختلفة على مدى دوراته المتتالية إلى أن بدأ في اجتذاب عروض دولية منذ دورته السادسة.

ويشمل برنامج الدورة الثانية عشرة الممتدة حتى 29 سبتمبر ست ورش تدريب في الإخراج، والنقد المسرحي، والأزياء، والارتجال، وتصميم السينوغرافيا.

وتقام العروض والورش في مكتبة الإسكندرية ومركز الحرية للإبداع ومسرح الليسيه ومركز الجزويت الثقافي وقصر ثقافة الأنفوشي.

وأعقب الافتتاح على مسرح مكتبة الإسكندرية أول عروض المهرجان (السلطان) من قطر للمخرج سالم المنصوري. 

طباعة Email