وزير عراقي: دور محوري لـ«جائزة الشيخ زايد» في تثبيت أركان الثقافة العربية

«أبوظبي للكتاب» منصة معرفية

نورة الكعبي وحسن ناظم وعلي أبو الريش وعلي بن تميم | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

اختتم معرض أبوظبي الدولي للكتاب فعالياته، أمس، مرسخاً مكانته على امتداد أكثر من ثلاثة عقود، منصة أساسية للثقافة، والمعرفة، والإبداع، فهو ليس مجرد حدث لبيع وشراء الكتب وحقوق النشر، واستضافة الجلسات والندوات الحوارية والثقافية وحسب، بل فسحة جمالية ومعرفية أساسية تستهدف جميع فئات المجتمع.

جولة

وفي سياق فعاليات المعرض المتنوعة والثرية، قام وزير الثقافة والسياحة والآثار العراقي الدكتور حسن ناظم، بجولة في أرجاء المعرض، واطلع على مرافقه، وثمن في الأثناء الدور الكبير والمحوري لجائزة الشيخ زايد للكتاب، التي تعد إحدى أبرز الجوائز الأدبية العربية، في تثبيت أركان الثقافة العربية، والترويج للمبدعين في المستويين الإقليمي والعالمي. وكان في مقدمة مستقبلي الضيف والوفد المرافق له معالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة الثقافة والشباب، ومبارك الناخي، وكيل وزارة الثقافة والشباب، والدكتور علي بن تميم، رئيس مركز أبوظبي للغة العربية، وسعيد حمدان الطنيجي، مدير مركز أبوظبي للغة العربية بالإنابة، مدير معرض أبوظبي الدولي للكتاب، وعدد من الشخصيات الرسمية والمثقفين والإعلاميين.

تجول برفقة معالي نورة الكعبي ود.علي بن تميم والوفود المصاحبة في أروقة الدورة الـ31 لمعرض أبوظبي الدولي للكتاب، الذي اختتم فعالياته أمس، حيث تفقدوا الأجنحة المشاركة. وفي ذات السياق، حضرت معالي نورة بنت محمد الكعبي، أمس، فعالية إطلاق كتاب «إكسبو دبي 2020، تضامن على الأرض.. عناق في السماء» للكاتب الإماراتي علي أبو الريش، وذلك في جلسة نقاشية خاصة عقدت في جناح اتحاد كتاب وأدباء الإمارات.

منارة

وفي سياق انطباعات زوار المعرض، قال يورغن بوز، مدير معرض فرانكفورت الدولي للكتاب في حوار مع «آيريس ميديا»: إن معرض أبوظبي الدولي للكتاب في دورته الـ 31 حقق نجاحاً منقطع النظير. ووصف المعرض بأنه منارة ثقافية إبداعية للمنطقة الخليجية والعربية والعالم كله، لما يحمله من معانٍ سامية لنشر الفكر والإبداع وتنمية العلوم والمعرفة وتعزيز ثقافة التسامح، التي تتميز بها دولة الإمارات.

زيارة

من جهة أخرى، زار شون ميرفي، القائم بأعمال سفارة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الدولة جناح مركز أبوظبي للغة العربية في معرض أبوظبي الدولي للكتاب، حيث كان في استقباله الدكتور علي بن تميم، رئيس مركز أبوظبي للغة العربية.

طباعة Email