«لانتانا للثقافة» تحتفي بيوم زايد للعمل الإنساني

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظم لانتانا للثقافة والفنون في أبوظبي، بإدارة الفنانة الإماراتية، رائدة الأعمال، فرح إبراهيم البستكي، ضمن أمسياته الرمضانية، أمسيةً احتفائيةً بيوم زايد للعمل الإنساني.

تناولت جلسات الأمسية العديد من الأحداث التي ارتبطت بمسيرة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، التي عاصرها بعض الحضور، إما بالتجربة الشخصية، أو بالمعرفة المتداولة في زمنه.

 

ذكريات

 

شارك في الأمسية مجموعةٌ من الرواد والمبدعين، يتقدمهم صديق الخاجة، رئيس مجلس الآباء، الذي سرد الكثير من ذكرياته مع المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، حيث كان يرى حرصه واهتمامه بالشعب والتفكير بحاجاتهم قبل أن يطلبوها.

وتناول الدكتور عوض صالح خبير منظماتٍ دولية، الأعمال الداعمة للثقافة التي أولاها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الكثير من الاهتمام، فيما تحدثت الدكتورة خديجة الشامسي، عن مناقب المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وأياديه البيضاء على الدول المجاورة، ومذكرة بأن فيض خيره لم يقتصر على أبناء شعبه فقط.

من جهتها، أكدت الشاعرة شيخة الجابري، أمين السر العام لاتحاد كتاب الإمارات، على أهمية توثيق القصص والأمثال لضمان بقائها عبر الأجيال، بينما عبرت كلٌّ من الشاعرات آمال الأسعد، وأمل حاجي ولميس فضلون، عن امتنانهن الكبير للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لما قدمه للمقيمين من تسهيلاتٍ وحسن تعاملٍ وتسامحٍ بقصائد ملؤهما الحب والمشاعر الجميلة.

طباعة Email