«الشارقة القرائي للطفل» 12 يوماً من المعارف والترفيه والفن

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت «هيئة الشارقة للكتاب»، عن انطلاق فعاليات الدورة الـ 13 من «مهرجان الشارقة القرائي للطفل»، في 11 من مايو المقبل، ويستمر لأول مرة على مدار 12 يوماً، في مركز إكسبو الشارقة، ليجمع بذلك الأطفال واليافعين في عالم من المعرفة والتعلم والترفيه، تحت شعار «كوّن كونك».

ويستضيف المهرجان، الذي تتواصل فعالياته حتى 22 مايو المقبل، الناشرين والفنانين وأصحاب الأفكار الإبداعية، ويتحوّل إلى فضاء مفتوح، يعيد من خلاله الصغار بناء عالمهم الخاص، وذلك من خلال الكتب، والورش العملية، والمعارض الفنية، والعروض المسرحية والأدائية التي يقدمها فنانون متخصصون من مختلف أنحاء العالم.

أجيال مبدعة

وفي هذه المناسبة، قال أحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب: «يجسد مهرجان الشارقة القرائي للطفل، رؤى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وتوجيهات قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، الرامية إلى بناء أجيال متعلمة مبدعة، شغوفة بالابتكار والمعرفة، وقادرة على استكمال مسيرة بناء بلادها، وتحقيق تطلعاتها وطموحاتها».

وتابع : «نحرص من خلال المهرجان، على تقديم فضاء كبير وواسع وغير محدود أمام الأطفال واليافعين، ليكتشفوا بأنفسهم، ويتعلموا وينموا مواهبهم، فالأمم والبلدان اليوم، لا تقيس حجم تفوقها بما تملك من مقدرات وثروات فقط، وإنما تنظر إلى طموحات أبنائها وطاقاتهم، وخاصةً الأجيال الجديدة».

وأضاف: «يستكمل المهرجان، إلى جانب تطلعاته في دعم معارف وإبداعات الأجيال الجديدة، جهود الشارقة في النهوض بسوق النشر العربي، وتطوير صناعة كتاب الطفل في المنطقة والعالم».

بدورها، أكدت خولة المجيني منسق عام مهرجان الشارقة القرائي للطفل، أن المهرجان منذ انطلاقه في عام 2010، ظل حريصاً على أن يكون الفضاء المفتوح الذي يكتشف فيه الأطفال واليافعون مواهبهم، ويدركون ما هم شغوفون به، ليصلوا إلى معارف وعلوم وآداب وفنون جديدة.

طباعة Email