دبي تكشف أحد أكبر أحجار الياقوت في العالم

ت + ت - الحجم الطبيعي

8400 قيراط حجم أكبر أحجار الياقوت الأحمر الطبيعية | تصوير: إبراهيم صادق

دبي – البيان

أطلقت شركة إس جيه غولد آند دايموند لإدارة أصول الأحجار الكريمة والمعادن الثمينة، أمس، مجموعة كاليستو الحصرية في دولة الإمارات، وذلك في فندق والدورف استوريا بمركز دبي المالي العالمي، وكشفت خلالها عن مجموعة فريدة من الأحجار الكريمة تضم 12 حجر ياقوت خام تم استخراجها من تنزانيا.

ورفعت الشركة الستار خلال المؤتمر الصحافي الذي عقدته بهذه المناسبة، عن واحد من أكبر أحجار الياقوت الأحمر الطبيعية في العالم بحجم 8400 قيراط أي ما يعادل 2.8 كيلوغرام، وهو يعرض لأول مرة في العلن منذ استخراجه.

وبهذه المناسبة قال باتريك بيلاتي، المدير العام في إس جيه غولد آند دايموند: «يعتبر هذا الحدث بمثابة فرصة رائعة للتعرف إلى هذه المجموعة المدهشة من الأحجار الكريمة النادرة، والتي بفضل الجهود الجبارة المبذولة أصبحت في متناول العالم». وأضاف: «يستغرق الياقوت ما بين 20 إلى 30 مليون سنة ليتشكل، ولن نشهد تشكل مثل هذه المجموعة المذهلة مرة أخرى بينما نحن على قيد الحياة».

وتابع بيلاتي: «كانت المجموعة في البداية عبارة عن حجر واحد ضخم، ولكن تم تقطيعه لاحقاً إلى 12 قطعة لأسباب لوجستية تتعلق بالنقل. واليوم نكشف عن نجمة المجموعة والتي أطلقنا عليها اسم ايريس أي برج الحمل، وهي عبارة عن حجر ياقوت أحمر خام يصل وزنه إلى 8400 قيراط».

تقدر القيمة الأولية لحجر إيريس الذي من المقرر أن يتم عرضه في مزاد علني بدبي بعد انتهاء شهر رمضان المبارك، بأكثر من 120 مليون دولار.

تركيب

يشمل تركيب الياقوت كيماوياً على الكالسيوم والألمينيوم والسيليكات، أما أبعاده (16.20 سم X 11.10 سم X 8.80 سم).

وقد اختارت الشركة كوكبة من 12 نجمة بأحجام مختلفة لتكون شعاراً للمجموعة، وتمثل القطع النادرة التي تضمها، التي تشكل محطة استثنائية في تاريخ الشركة.

طباعة Email