«حديقة المنحوتات» في دبي تروي إنجازات الإمارات في 50 عاماً

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

احتضن مركز دبي المالي العالمي، أول من أمس، في «حديقة المنحوتات»، معرض «حيث تتناغم الإبداعات الفنية المتنوعة»، إذ عرضت 50 منحوتة لأبرز الفنانين العالميين، في الهواء الطلق، احتفاء بعيد الاتحاد الخمسين، لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويعتزم مركز دبي المالي العالمي، ودعماً لرؤية إمارة دبي، إلى تحويل جدرانها وشوارعها إلى معرض فني مفتوح، عبر «حديقة المنحوتات»، حيث ستواصل استقبال زوارها حتى 30 يونيو 2022، لتكون بمثابة الوجهة الحضرية الرائدة لإثراء المشهد الثقافي والاجتماعي في دبي.

65 عملاً

وسلط المعرض الضوء على أعمال طيف متنوع من الفنانين، الذين يستعرضون 65 عملاً فنياً متميزاً، تشمل اللوحات والمنحوتات، بعضها مستوحى من معرض «إكسبو 2020 دبي»، وذلك بهدف تقديم صورة واضحة عن المشهد المتنوع والثراء الثقافي في دولة الإمارات، خلال الخمسين عاماً الماضية، وقد تم اختيار جميع الأعمال الفنية بعناية فائقة، لتكمل هذه المنحوتات واللوحات بعضها البعض، لتروي قصة ملهمة مليئة بالإنجازات المتفردة.

وقال عارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي: «تحول مركز دبي المالي العالمي على مدار السنين إلى وجهة حضارية، تنبض بالحيوية وتحرص على تشجيع الابتكار والتعايش المتناغم والاستدامة. وفي إطار التزامنا بدعم رؤية دبي الفنية والثقافية، نعمل على تحويل المركز المالي إلى مجمع منحوتات فريد، سيواصل صياغة ملامح الحركة الفنية المتنامية في الهواء الطلق على مستوى دبي، ويسهم في الوقت نفسه باستقطاب الفنانين العالميين إلى المركز».

وقدم الفنان ريتشارد هدسون في المعرض منحوتة «Unwind» التي تعتمد السطوح العاكسة لتشجع الزوار على التفاعل مع الفضاءات.

وتابع زوار المعرض بشغف فكرة ومنحوتة «أبجدية الحياة» للفنانة عزة القبيسي، التي تتيح للمشاهدين خوض تجربة المشي في واحة من النخيل. وجاءت منحوتة (1 /‏‏‏ 2) للفنان ميرت ايجي كوشيه، وهي عبارة عن تمثال معدني يساعد على معرفة عمق المشكلات والتقنيات، في حين ركزت الفنانة الإماراتية زينب الهاشمي، من خلال عملها، على التقاط التحولات، التي طرأت على الإمارات العربية المتحدة في أعقاب التطور العمراني والصناعي من منظورها الخاص.

طباعة Email