00
إكسبو 2020 دبي اليوم

جولة ثقافية لوفد من المجلس الاستشاري بالشارقة في مهرجان الفنون الإسلامية

ت + ت - الحجم الطبيعي

زار أعضاء لجنة شؤون التربية والتعليم والثقافة والإعلام والشباب، في المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، معارض مهرجان الفنون الإسلامية بالشارقة بدورته 24 (تدرجات) بساحة الخط ـ قلب الشارقة، وذلك صباح اليوم الأحد الموافق 10 يناير 2022، وهم د. حميد الزعابي رئيس اللجنة، وأعضاء اللجنة شريفة المازمي، ونبيلة الحمادي، وشيخة بن جويعد، بالإضافة إلى سمية جاسم من الأمانة العامة للمجلس الاستشاري في الشارقة، حيث كان في استقبالهم مدير إدارة الشؤون الثقافية بدائرة الثقافة، مدير المهرجان، وفاطمة الزرعوني منسق معارض ساحة الخط، ورافق الوفد جمع من موظفي الدائرة وأساتذة الخط في مركز الشارقة لفن الخط العربي والزخرفة وبيوت الخطاطين وبرنامج كتاتيب، حيث اطلع الوفد على الأعمال الفنية المعروضة، التي تضمنت أكثر من 200 عمل فني لفنانين من مختلف الدول.

سعادة وإعجاب 

وأبدى أعضاء الوفد إعجابهم الكبير بالأعمال الخطية المعروضة وأعمال الزخرفة والتذهيب، وبالدورة الرابعة والعشرين من المهرجان «تدرجات»، الذي يعبر عن الدور الثقافي الريادي لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة والداعم الأساسي لكل الأنشطة التي تخدم الثقافة على كافة الأصعدة، وعبّروا عن سعادتهم بهذه الجولة، التي عرفتهم عن كثب بهذه الأعمال الرائعة التي تجسد جمال الفنون الإسلامية والخط العربي وفنونه المختلفة، وثمنوا دور هذه الفعاليات الثقافية التي ترفع الذائقة الفنية والبصرية لدى المتلقي، وتؤكد أن المهرجان يشكل إحدى الفعاليات الثقافية التي تثري المشهد الثقافي في الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة.

بدأت الجولة في بيوت الخطاطين، حيث استمع الوفد إلى شروح توضيحية من الخطاطين، ومن محمد القصير مدير المهرجان، ثم انتقل الوفد إلى القاعات الخاصة بمركز الشارقة لفن الخط العربي والزخرفة، حيث حضر الوفد ورشة كانت مقامة آنذاك في المركز، تحت عنوان «التقنيات الحديثة في ترميم المخطوطات والوثائق التاريخية» بإشراف الفنان د. بسام الداغستاني، الذي قدم للوفد تلخيصاً سريعاً حول كيفية ترميم المخطوطات والوثائق التاريخية.

مكانة مهمة

وذكر محمد القصير أن المهرجان جزء من مشروع الشارقة الثقافي، الذي نجح عبر حوالي ربع قرن من الزمن، أن يستعيد إرثاً فنياً له جمالياته الخاصة، وذلك بفضل رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وها هي الشارقة تحصد نتائج هذا العمل الثقافي، حيث استطاع المهرجان أن يحجز مكانة مهمة في الساحة الفنية العالمية. 

وشاهد أعضاء الوفد الأعمال الفنية المعروضة من أعمال خطية وزخرفة وتذهيب، في مركز الشارقة لفن الخط العربي والزخرفة، والتي نالت إعجابهم، كما أعرب أعضاء الوفد عن مدى نجاح المهرجان، وأنه يتيح الفرصة لكافة فئات المجتمع الاطلاع على جمال الفنون الإسلامية وروعتها.

طباعة Email