00
إكسبو 2020 دبي اليوم

نادي تراث الإمارات يحيي ذكرى رحيل سلطان بن زايد

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظم مركز زايد للدراسات والبحوث التابع لنادي تراث الإمارات صباح أمس في مسرح أبوظبي، ندوة بعنوان «الإرث الحي في المجتمع الإماراتي..

قيم الأصالة والمعاصرة والانفتاح رؤية ومنهجاً وممارسة إنسانية»، وذلك إحياءً لذكرى رحيل المغفور له الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، بحضور الشيخ الدكتور خالد بن سلطان بن زايد آل نهيان، ومشاركة كل من المستشار علي بن عبد الرحمن الهاشم مستشار الشؤون القضائية والدينية بوزارة شؤون الرئاسة.

والدكتور محمد الفاتح زغل باحث رئيسي في مركز زايد للدراسات والبحوث، والقس أنطونيوس ميخائيل راعي كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في أبوظبي، والباحث والأكاديمي الدكتور خالد سليمان البلوشي، ومن المرافقين الخاصين للمغفور له الشيخ سلطان بن زايد شارك كل من محمد الغبشي العامري، وحمودة بن الزفنة الحرسوسي، فيما أدار الندوة الباحث والإعلامي مسلم العامري.

وشهد الندوة حميد سعيد بولاحج الرميثي المدير العام لنادي تراث الإمارات، وعلي عبد الله الرميثي المدير التنفيذي للدراسات والإعلام، وعبد الله ماجد آل علي مدير عام الأرشيف الوطني بالإنابة، وطلاب كلية الشرطة في أبوظبي.

وألقت فاطمة المنصوري مديرة مركز زايد للدراسات والبحوث كلمة باسم نادي تراث الإمارات ذكرت فيها مآثر المغفور له الشيخ سلطان بن زايد الذي توفاه الله في مثل هذا اليوم منذ عامين، وأشارت إلى أن تنظيم الندوة جاء بهدف استحضار عطاء الفقيد في خدمة وطنه وأمته العربية، منوهة بقيادته لنادي تراث الإمارات الذي أسسه، ليجعل منه نموذجاً يُحتذى في العمل على صون الموروث الوطني.

طباعة Email