00
إكسبو 2020 دبي اليوم

برامج فكرية ناقشت أهم القضايا الثقافية

مشاركة نوعية لمؤسسة محمد بن راشد للمعرفة في«الشارقة الدولي للكتاب»

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

توجت مؤسَّسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة مشاركتها في معرض الشارقة الدولي للكتاب الـ40، بنجاحات نوعية على صعيد إصداراتها وفعالياتها الفكرية التي نظمتها في جناحها بالمعرض وتميزت بثرائها بالبُعد المعرفي، إذ استقطبت اهتمام أفراد الجمهور والمؤسسات ودور النشر المشاركة منتجة في خلاصات برامجها بالحدث قيماً فكرية وثقافية مهمة أضاءت عبرها على جملة قضايا ثقافية ودور ومكانة قامات ثقافية إماراتية.

وقد سلَّطت فعاليات المؤسسة الضوء على البرامج والمبادرات المعرفية الكثيرة التي شكَّلت هويتها الرائدة في نشر المعرفة من خلال أجندة حيوية مثل استراحة معرفة، وبرنامج دبي الدولي للكتابة، وحوارات المعرفة وغيرها من الأنشطة التي تمَّ تنظيمها واقعياً أو عن بُعد، والتي لاقت استحسان الجمهور وتقديره.

نهج وطني وفكري

وقال جمال بن حويرب، المدير التنفيذي لمؤسَّسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، إنَّ الحرص على المشاركة في معرض الشارقة الدولي للكتاب نابع من التزام المؤسَّسة بنهجها الوطني والفكري الرامي إلى تعزيز المعرفة ونشرها في المجتمع، ليستفيد الجميع من تراكم الخبرة التي تشكَّلت في المؤسَّسة من خلال المبادرات المعرفية وتنظيمها لأهم الورش التدريبية وشراكاتها العالمية التي أعطت للمؤسَّسة حضوراً في المحافل الدولية.

وأضاف: لقد سعينا طيلة سنوات من العمل الجاد والدؤوب على تحقيق الأهداف المرسومة ووصلنا إلى مراتب متقدمة مما كنّا نصبو إليه.

فعاليات متنوعة

وقد حفل جناح مؤسَّسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة بالعديد من الأنشطة المعرفية، حيث تمَّ بث جلسة «نموذج الأعمال الدائري.. نحو التعافي الكامل» إحدى جلسات سلسلة حوارات المعرفة التي تنظِّمها المؤسَّسة بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

كما شهد جناح المؤسَّسة في المعرض العديد من الفعاليات المعرفية المتنوعة يأتي في مقدمتها ندوة عن الشاعر الراحل محمد بن حاضر بمناسبة صدور كتاب «في موكب الحب والحياة» عن دار غاف الناشئة. كما تمَّ تنظيم العديد من الندوات والجلسات المعرفية مثل «دفاتر الوراق.. حضور المكان وأزمة الهوية» للأديب جلال برجس الفائز بالجائزة العالمية للرواية العربية.

طباعة Email