00
إكسبو 2020 دبي اليوم

أمسية إبداعية متنوعة في مجلس جاسماريا الثقافي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

نظم مجلس جاسماريا الثقافي أول من أمس وبدعوة من الدكتورة مريم الشناصي أمسية ثقافية بمشاركة عدد من الإعلاميين والأدباء والمبدعين والمثقفين من كافة الجنسيات.

وتضمنت فعاليات هذا الحدث الثقافي الذي تنظمه الدكتورة مريم الشناصي بإمارة الشارقة أجواء احتفالية يسودها المرح والترفيه بالتزامن مع استعدادات الدولة للاحتفال بالعام الخمسين لتأسيس الاتحاد.

ويمثل مجلس الدكتورة مريم الشناصي حدثاً حيوياً في التراث الثقافي الإماراتي، بما توفره من مناخ مناسب لتعريف الجيل الحالي والأجيال القادمة بأصالة الماضي والاستعدادات للمستقبل الزاهر في الدولة.

واستضاف المجلس الكاتبة والشاعرة الأردنية سحر حمزة، إلى جانب الإعلامية مروة السنهوري وعبد الله المر الكتبي وعيسى معيوف والكاتب الهندي هاري والفنانة العراقية فاتن ويوسف الدويك وعلي العيدان والكاتبة الهندية رينا والكاتبة الأردنية أمل المشايخ وغيرهم.

استمرار اللقاءات

وأكدت الدكتورة الشناصي أن المجلس الثقافي سيستمر لعرض إبداعات الكتاب والمثقفين من مواطنين ومقيمين في وسط الشارقة التراثي مشيرة إلى أن الجلسة المقبلة ستعقد قريباً لمناقشة وعرض كتاب المقصف الغذائي من تأليفها.

ونوهت الدكتورة الشناصي أنها تحرص على استقطاب عشاق الإبداع والتفرد بمنتجاتهم الأدبية والثقافية لتمكينهم من استكشاف التراثيات التي يتميز بها وسط الشارقة التراثي، والتعريف بعاداتنا وتقاليدنا الإماراتية الغناء بالإبداع والتفرد في كل تصنيفاتها سواء الزي الإماراتي الساحر أو العطور والزهور والبخور والمأكولات الشعبية وغيرها التي كان أجدادنا يتعاطون معها في ذلك الزمن بكل ما فيه من عادات وتقاليد أصيلة تعبر عن الموروث الشعبي للأجداد، التي تعد انعكاساً واقعياً لهوية شعب دولة الإمارات وتجسيداً حياً لعراقة التاريخ الإماراتي بكل تفاصيله الرائعة. وفي الختام أهدت الدكتورة الشناصي بعض مؤلفاتها وكتبها ومنتجاتها للحضور من المبدعين والمثقفين بالمجلس.

طباعة Email