00
إكسبو 2020 دبي اليوم

لوحة «غارقة» بـ 35 مليون دولار

كشفت دار «كريستيز» للمزادات، النقاب عن لوحة يمكن أن تحطم رقماً قياسياً في المزاد، تعود للبريطاني بيتر دويغ. تلك اللوحة المعروفة بـ«الغارقة» سوف تصل في نوفمبر خلال مبيعات الفنون المعاصرة لدار «كريستيز»، حيث من المتوقع أن تحقق ما يزيد على 35 مليون دولار.

ووفقاً لمجلة «آرت نيوز» الأميركية، تشكل اللوحة التي رسمها دويغ عام 1990، لزورق أبيض واحد يطفو بين أعشاب البرك وجذوع الأشجار مقابل خلفية شبه مجردة، مثالاً على الدمج بين التجريدي والمجازي. وهي تعد أولى لوحاته ضمن سلسلة «كانو» (1997-1999)، وقد أعاد دويغ توظيف الصورة المخيفة من نهاية فيلم الرعب «يوم الجمعة الثالث عشر».

وقد أفيد بأن المزاد في نوفمبر سيكون ثالث ظهور للوحة في مزاد علني. وكان جامع تحف أوروبي مجهول قد باعها في مايو 2015، مقابل 26 مليون دولار في دار كريستيز بنيويورك، محققاً رقماً قياسياً للفنان، وذلك بعد بيعها في عام 2002 عبر دار سوذبي بلندن مقابل 455 400 دولار اً فقط. وكان الرقم القياسي الذي حققه دويغ قد سُجل في عام 2017، حينما بيعت لوحته الخاصة بالمناظر الطبيعية روزدايل التي رسمها عام 1991 مقابل 28.8 مليون دولار.

طباعة Email