00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الأرشيف الوطني و«اللوفر» يوقعان مذكرة تفاهم

بهدف ترسيخ التعاون في البرامج والأنشطة ذات الاهتمام المشترك وبما يخدم رسالتيهما، وقع الأرشيف الوطني مع متحف اللوفر - أبوظبي مذكرة تفاهم تهدف إلى التعاون في عقد الفعاليات المشتركة، وفي مجالات إدارة الوثائق والسجلات، وفي البرامج الخاصة بتدريب الموظفين في المجالات والبرامج والنشاطات المشتركة ذات الصلة بعمليهما، والتي تدعم رسالتي المؤسستين.

جرى توقيع المذكرة في مبنى متحف اللوفر في أبوظبي، حيث وقعها عبد الله ماجد آل علي المدير التنفيذي للأرشيف الوطني، ومانويل راباتيه مدير متحف اللوفر - أبوظبي. 

وبهذه المناسبة، قال عبد الله ماجد آل علي المدير التنفيذي للأرشيف الوطني: يعدّ متحف اللوفر منارة ثقافية تجمع الإبداعات الفكرية والمعارض الثقافية والفنية، وتأتي هذه المذكرة لتعزز علاقات التعاون القائمة بين الطرفين، وترسخ الأسس من أجل التعاون في النشاطات الثقافية المستقبلية.

وفي مجال إصدار الكتب، وإنشاء معجم مخصص للقطاع الثقافي باللغة العربية، وكذلك التعاون في إنشاء نظام للفهرسة، وتبادل الخبرات في مجال إدارة المعارض والمقتنيات، وترميم الأعمال الفنية.

روابط متينة

وأكد مانويل راباتيه مدير متحف اللوفر أبوظبي: إن توقيع هذه المذكرة يضع العلاقات والروابط المتينة بين الأرشيف الوطني ومتحف اللوفر أبوظبي في إطار العمل الذي يتيح للجانبين التعاون في مجال إدارة المعارض والمقتنيات وترميم الأعمال الفنية؛ مشيراً إلى أهمية مختبر الترميم الحديث التابع للأرشيف الوطني ودوره الكبير في إعادة الوثائق التاريخية التالفة بأنواعها إلى الحياة للاستفادة منها في البحوث والدراسات التاريخية.

وأعرب عن أمله الكبير في أن تؤدي هذه المذكرة أهدافها المنشودة، ولا سيما في التعاون في مجال رقمنة الكتب والوثائق ودعم جهود ترميمها واستدامتها، والتعاون في مجال المعارض المؤقتة.

طباعة Email