العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «القواميس» .. طبيعة وهوية وتاريخ

    أصدر مشروع «كلمة» للترجمة في مركز أبوظبي للغة العربية التابع لدائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي ترجمة كتاب «القواميس»، لمؤلفته لِندا مَكلستون، ونقله إلى اللغة العربية بندر الحربي، وراجع الترجمة د. محمد زياد كبة.

    يُسلط هذا الكتاب الضوءَ على طبيعة القواميس وهويتها وتاريخها في عددٍ من اللغات، ويتطرّق إلى مؤلفيها وأهدافهم وأساليبهم في التأليف، ويبحثُ كذلك في مجموعة من الحقائق المرتبطة بهذا النوع من المؤلفات، تلك التي بدأت في مرحلة تدوين الكلمات في المخطوطات، وصارت أكثر وأوضح في مراحل لاحقة، إلى أنْ وصلت اليوم إلى مرحلة مدوّنات النصوص الرقمية.

    كما يقدِّم الكتاب أيضاً شواهدَ تاريخية ومعاصرة تثبت أنَّ القاموس لم يكن عبر تاريخه مجرد وعاءٍ لكلمات اللغة فحسب، بل أيضاً مرآة للأفكار الاجتماعية والثقافية السائدة في الزمن الذي كُتبت فيه.

    ففي المقدّمة أشارت مؤلفة الكتاب لِندا مَكلستون إلى أنَّه لا يكاد بيتٌ يخلو من القواميس؛ ما يدل على مدى أُلفتِها، ومن ثمَّ يعني أنَّ القاموس بصفته نصاً يُعَد شيئاً بدهياً على نحوٍ بالغ الوضوح، وبسبب هذه الألفة، يقلُّ الانتباهُ إلى وجوده وأهميته.

    طباعة Email