العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «دبي للثقافة» تستحدث العضوية الذهبية للمكتبات العامة

    مواكبةً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في تحويل دبي إلى مدينة ذكية، وتنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، بإحداث نقلة نوعية في مستوى الخدمات الحكومية بإمارة دبي على المستويات كافةً، أعلنت هيئة الثقافة والفنون في دبي «دبي للثقافة»، عن إجراء تحسينات على خدمة الاشتراك في عضوية مكتباتها العامة واستحداث عضوية ذهبية مخصصة لبعض الفئات المستهدفة، وذلك انطلاقاً من الهدفين الرئيسيين لمركز نموذج دبي، المتمثلين في رفع كفاءة الخدمات وزيادة التركيز على المتعاملين.

    التزام

    وقال محمد جاسم العريدي، مدير إدارة المكتبات العامة: «تأتي هذه المبادرة كجزء من التزام (دبي للثقافة) بالتحسين المستمر للخدمات المقدَّمة في مكتباتها العامة، وتطوير مشاريع تسهم في تحقيق رضا المتعاملين وتعزيز رفاهية المجتمع باعتبارها أولوية قصوى في دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة.

    فضلاً عن تماشيها مع أولويتها الاستراتيجية المؤسسية في تحقيق التميّز المؤسسي والارتقاء بسعادة متعامليها. بناء على ذلك، أجرت الهيئة بعض التحسينات على خدمة الاشتراك في عضوية مكتباتها العامة بما يواكب رؤية مركز نموذج دبي الرامية إلى إحداث نقلة نوعية في مستوى الخدمات الحكومية في دبي على المستويات كافة. إضافة إلى حرصنا على تقديم خدمات حكومية تلبي تطلعات جميع سكان دبي».

    وتتيح العضوية في مكتبة دبي العامة للمشتركين استعارة المواد المعرفية خارج المكتبة، واستخدام الإنترنت مجاناً والحصول على تخفيض للرسوم عند استخدام خدمات المكتبة، ويمكن الحصول عليها عن طريق الموقع الإلكتروني لهيئة دبي للثقافة أو عبر التطبيق الذكي لمكتبة دبي العامة.

    وأشار العريدي إلى أنه تحسيناً للخدمة، تم استحداث فئات ذهبية تستهدف الحاصلين على الفيزا الثقافية وأبناءهم، وأصحاب المكتبات الخاصة وأبناءهم، والكتاب والفنانين والأدباء وأبناءهم، وموظفي هيئة الثقافة والفنون في دبي وأبناءهم، وجمعيات النفع العام والقطاع الخاص، مقدمةً لهم باقةً من الميّزات الخاصة؛ تشمل تمديد فترة إعارة الكتب وزيادة عدد الكتب المستعارة، وذلك تبعاً لفئات العضوية.

    ويحصل أصحاب العضوية الذهبية العائلية على حق استعارة 35 كتاباً بدلاً من 25 كتاباً، بينما يُتاح للأفراد الكبار استعارة 30 كتاباً بدلاً من 20 كتاباً، في حين يتمكن الأطفال دون السن الثانية عشرة من استعارة 20 كتاباً بدلاً من 10 كتب. أما مدة الاستعارة التي تبلغ للأعضاء العاديين 28 يوماً، فقد أصبحت للفئات الذهبية 35 يوماً.

    وأضاف العريدي أن الهيئة أجرت أيضاً تحسينات على رحلة المتعامل الخاصة بالتقديم على خدمة الاشتراك في عضوية المكتبات، حيث تمت مراجعة جميع معلومات الخدمة وإجراءاتها واختيار الطريقة المثلى لتكون تجربة سهلة الوصول وسريعة الإتمام ومواءمة لاحتياجات العملاء، فأصبح التقديم على طلب الخدمة إلكترونياً بالكامل عبر الموقع الإلكتروني وتطبيق المكتبات العامة، ولا يستغرق إنجازه أكثر من 15 دقيقة.

    جدير بالذكر أن «دبي للثقافة» تدير شبكة فروع «مكتبة دبي العامة» التي تتضمن ثماني مكتبات للكبار وسبعاً للأطفال، إضافة إلى قاعات متعددة الأغراض وقاعات دراسية، مقدمةً لأفراد المجتمع مناهل المعرفة في ظل خدمات ذات كفاءة وتقنيات متقدمة.

    طباعة Email