«تريندز» ينظم محاضرة «التنوع الثقافي»

نظم «تريندز للبحوث والاستشارات»، أمس، محاضرة بعنوان «التنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية»، وذلك على هامش مشاركته في فعاليات «معرض أبوظبي الدولي للكتاب» في دورته الثلاثين، وألقاها الدكتور علي بن تميم رئيس مركز أبوظبي للغة العربية.

وأكد الدكتور محمد عبدالله العلي الرئيس التنفيذي لـ«تريندز للبحوث والاستشارات» في تقديمه للمحاضرة، أهمية الموضوع الذي تناقشه، كونه يرتبط بقضايا الأمن والتنمية والحوار والسلام العالمي، وأوضح العلي أن موضوع المحاضرة يتزامن مع حدثين مهمين يرتبطان به، الأول، هو احتفال العالم أخيراً بـ«اليوم العالمي للتنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية»، الذي يوافق 21 مايو من كل عام.

أما الحدث الثاني، فهو حدث إماراتي ولكن برؤية ثقافية عالمية، ويتمثل بانطلاق فعاليات معرض أبوظبي الدولي للكتاب.

واستهل الدكتور علي بن تميم المحاضرة بالتأكيد أن قضية التنوع الثقافي وتجلياتها المختلفة تحظى باهتمام كبير في الدراسات الاجتماعية والسياسية، لما لها من تأثير بالغ في استقرار المجتمعات والدول، فالقبول بالتنوع الثقافي هو قبول بالآخر، واعتراف به، وهو خير سبيل لجعل الآخر يقبل بنا، كما أنه أحد العوامل المهمة في تحقيق الاندماج بين أفراد المجتمع كافة، وتحقيق الأمن والاستقرار فيه، وإذا كانت الأمور تُعرف بأضدادها فالواقع يشير إلى أن محاولات الإلغاء والإقصاء التي مورست في بعض الدول تجاه أحد مكوناتها ساهمت في تشظي تلك الدول وربما تقسيمها.

طباعة Email