«دبي للثقافة» تعزز مهارات الخط العربي لموظفيها

أطلقت هيئة الثقافة والفنون في دبي «دبي للثقافة» مبادرة «تعلُّم مهارات خط الرقعة» لموظفيها خلال شهر رمضان المبارك، ما يتيح لهم استثمار أوقاتهم خلال فترة الصيام في تعلم كل ما هو جديد ومفيد.

وتأتي هذه المبادرة ضمن إطار التزام «دبي للثقافة» بخلق بيئة عمل داعمة للإبداع والابتكار، وتمكين المشاركة الفاعلة من قبل جميع موظفيها، إلى جانب حرصها الدائم على تطوير أنشطة تسهم في غرس الاعتزاز باللغة العربية في نفوس موظفيها لكونها لغة القرآن الكريم، والتوعية بأهميتها باعتبارها اللغة الرسمية على المستويين الرسمي والشعبي.

وتقيم إدارة المواقع التراثية في «دبي للثقافة» ورشة لتعليم مهارات خط الرقعة لموظفي الهيئة في دار الخط العربي الكائن في بيت رقم 24 في حي الفهيدي التاريخي تحت إشراف الخطاط عبدالفتاح محمد، بواقع يومين في الأسبوع خلال الدوام الرسمي، ابتداءً من أول أيام الشهر الفضيل وحتى 20 منه. وستتم مراعاة جميع الإجراءات الاحترازية الرامية للحد من انتشار (كوفيد19)، من تعقيم وتباعد وارتداء الكمامات، وغيرها من الإجراءات الوقائية التي تضمن سلامة جميع المشاركين في الورشة.

وتندرج هذه الخطوة ضمن محور السعادة الذي يشكّل جزءاً من المحاور المؤسسية لخارطة طريق استراتيجية «دبي للثقافة»، والتزامها بأن تكون حاضنة لموظفين متميزين يشعرون بالتمكين والرضا والتقدم الوظيفي، وتعزيز بيئة عمل إيجابية ومبتكرة ترفع من مستوى ولاء الموظفين، وصولاً إلى إسعادهم والمحافظة عليهم.

طباعة Email