7 مبدعين يشاركون «جمعية الناشرين الإماراتيين» احتفاءها باليوم العالمي للشعر

نظمت جمعية الناشرين الإماراتيين أمسية شعرية جمعت خلالها 7 شعراء من مختلف تجارب القصيدة المعاصرة في الإمارات، مقدمة بذلك لقاءً بين جماليات المكان التراثي والكلمة الشعرية، حيث أقيمت الأمسية في بيت عبيد الشامسي، أحد المنازل الإماراتية التقليدية العريقة التي تم ترميمها في ساحة الفنون في منطقة الشويهان بالشارقة، وذلك احتفاءً باليوم العالمي للشعر.

وشارك في الأمسية التي عقدت عند الساعة 6 مساءً، كل من الشاعرة الإماراتية الدكتورة عفراء عتيق، وشما البستكي، واللبنانية زينة هاشم بيك، وصانعة المحتوى المبدعة أليسيا نولز، والباحثة الكويتية رشا الدويسان، ومغني الراب الفلسطيني صهيب العسعس، والفنان أحمد يوسف، وتنوعت القراءات بين اللغة العربية والإنجليزية، توقفت في دلالاتها ومعانيها عند مفهوم الحب والحسرة، والروح، والوطن والمنفى، إذ قدم الشعراء مختارات من قصائدهم. 

فنون

وقال راشد الكوس، المدير التنفيذي لجمعية الناشرين الإماراتيين: «يعتبر الشعر واحداً من أبرز الفنون الإنسانية وعنصراً حيوياً من عناصر ثقافتنا الإماراتية، ويمتاز بمكانة أصيلة باعتباره أداةً إبداعية للتعبير عن الذات وتوثيق التاريخ إلى جانب قدرته على تعزيز الترابط والتقارب المعنوي والعاطفي بين أفراد المجتمعات والشعوب». 

رؤية

وأضاف: «تلتزم الجمعية تجاه رؤيتها في إغناء المشهد الأدبي في المنطقة وتعزيزه في مختلف أنواع الفنون ومنها الشعر، ويأتي تنظيم هذه الأمسية الشعرية في إطار جهود الجمعية الرامية إلى توفير منصة ملهمة لرعاية المواهب المحلية وتشجيع فناني الكلمة المقروءة على التعبير عن مهاراتهم في استخدام الكلمات اليومية لنسج قصائد تعكس حياة الناس وتخاطب عقولهم ومشاعرهم». 

تناولت الدكتورة عفراء عتيق في قصائدها موضوعات متنوعة شملت التراث والثقافة والهوية وقبول الذات، مستلهمةً ذلك من تجربتها في مناصرة لقضايا لتمكين المرأة والشباب والتعليم والفنون، وعلاقتها باللغة بوصفها باحثة باللغتين العربية والإنجليزية ومعلمة وخبيرة اتصالات. 

وقدمت الشاعرة شما البستكي، الفنانة الحائزة على جوائز أداءً متميزاً أمام الجمهور، حيث عبّرت شما البستكي من خلال قصائدها على مهاراتها العالية في نظم الشعر المعاصر وعن تجربتها في فن الأداء، حيث كانت قد فازت بجائزة للإبداع لعام 2019 التي تنظمها مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون وذلك عن مجموعتها الشعرية «بيت لبيت» التي تقدم فيها مجموعة من الصور الفوتوغرافية والنصوص الشعرية التي تبرز تعددية المجتمع الإماراتي.

قراءة شعرية

من جهتها، قرأت الشاعرة اللبنانية زينة هاشم بيك مجموعةً من القصائد المعاصرة التي تعتمد على الترجمة اللغوية والثقافية، وتتحدث فيها عن تجربتها الثقافية الغنية الآتية من إتقانها لغات متعددة، فيما ألقت صانعة المحتوى المبدعة أليسيا نولز أمام الجمهور قصائد تميزت بكلماتها وتعابيرها المؤثرة، فيما ألقت الشاعرة والباحثة الكويتية رشا الدويسان، الضوء على جوانب مختلفة من تراث المنطقة.

وقدم مغني الراب الفلسطيني صهيب العسعس، المولود في الأردن والمقيم في الإمارات، أداءً مبتكراً جمع بين فن الهيب هوب الغربي وفن الشعر المعاصر، فيما كان أداء الفنان أحمد يوسف، الذي نشأ في عائلة محبّة للشعر، انعكاساً لما يتمتع به من قوة داخلية وإيمان وقيم روحانية عميقة.

طباعة Email