صور تروي حكاية مدينة صامتة

يأخذ المصور البريطاني ذو الأصول الباكستانية سهيل كرماني في معرض «روح ساهيوال»، زوّار النسخة الخامسة من المهرجان الدولي للتصوير (اكسبوجر)، الذي يستمر حتى 13 من فبراير الجاري، في جولة بصرية استثنائيّة، يجوب فيها شوارع وأزقة مدينة «ساهيوال»، الواقعة في إقليم البنجاب، في المنطقة الوسطى الشرقية من باكستان، راصداً الحياة اليومية للناس، وراسماً صورة حقيقية عن واقع العيش في المدينة.

يفتح كرماني وعبر 21 صورة، باب المدينة أمام ضيوفه ليتعرّفوا على منازل شيّدت من الطين، وحياة بسيطة يعيشها أبناؤها، وجوه يعلوها التعب، وعيون ملونة تتحدث بالكثير من الكلمات الصامتة، هدوء يجوب شوارع وأزقة الأحياء بالرغم من حركة السيارات و«التكتوك» الشعبي، لافتات لإعلانات أعراس أو حفلات أو ما شابه، نظرات للأفق من صبي صغير، وكهلٌ تحمل طيّات تجاعيده الكثير من الحكايات.

الناظر للمعرض للوهلة الأولى يجد البساطة هي العنوان الأبرز للأعمال، لكن العمق الذي تمتلكه كلّ صورة كفيل بأن تعرّف بهذا النشيد الصوري على أنه قصّة شعبية تروي أحداث مدينة على إيقاعات اللون والضوء، فكل زاوية من هذه الزوايا المعروضة على الجدران تدلّ على حالة إنسانية واجتماعية واقتصادية تعيشها المدينة التي يبلغ عدد سكانها نحو 389 ألفاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات